يحيي الفنان الإماراتي الدكتور حسين الجسمي والفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب في تمام الساعة الثامنة من مساء غدٍ (الجمعة) أولى أمسيات مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية في دورته الرابعة، والذي ينظمه مركز فرات قدوري للموسيقى، برعاية هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، وبمشاركة 24 فناناً من 14 دولة عربية وأجنبية على مدار تسعة أيام متواصلة.

 

وسيطل النجمان الكبيران الجسمي وعبد الوهاب على جمهور المهرجان في مسرح المجاز، ليقدمان باقة مختارة من أغنياتهما المعروفة، التي تلامس الوجدان وتسحر القلوب، فيما تتواصل بقية الحفلات والعروض الموسيقية خلال الأيام التالية في مسرح القصباء، وجزيرة العلم، وواجهة المجاز المائية. وستقام جميع هذه الحفلات في تمام الساعة التاسعة مساءً.

 

وستفتح ستارة الدورة الرابعة من مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية مع النجمة شيرين عبد الوهاب، التي ستطل على الجمهور في تمام الساعة الثامنة مساءً وحتى الساعة التاسعة ونصف مساءً، يليها بعد ذلك الفنان الدكتور حسين الجسمي في تمام الساعة العاشرة مساءً وحتى الحادية عشر ونصف.

 

وقال الفنان الإماراتي الدكتور حسين الجسمي: "مشاركتي في هذا العام بمهرجان الشارقة للموسيقى العالمية تعد افتتاحية جميلة ومميزة لحفلات العام الجديد، والأهم أنها تنطلق من إمارتي الباسمة الشارقة، التي تحتضن ضيوف المهرجان وترحب بهم كضيوف للإمارات كافة"، وأضاف: "بدوري أرحب بضيوف المهرجان وجمهوره جميعاً في داري الشارقة وحضورهم يفرح القلب، وستكون أمسيتي معهم في مسرح المجاز العريق استثنائية ومميزة بإذن الله".

 

وقالت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب:" إنني متحمسة جدا للالتقاء بجمهور مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية للمرة الأولى في إمارة الشارقة، لأقدم لهم مجموعة مختارة من أجمل أغنياتي التي حصلت على جماهيرية عالية، وأتمنى بأن أكون ضيفة خفيفة وقريبة من قلوب الجمهور، الذين هم مصدر قوتي وإلهامي، ومحبتهم لي هي الدافع لأقدم لهم الأفضل دائما".

 

وقال الفنان فرات قدوري، مدير مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية: "ستشهد إمارة الشارقة على مدار الأيام التسعة القادمة، حراكاً فنياً وموسيقياً مميزاً، بحضور نخبة من نجوم الغناء والطرب في الوطن العربي والعالم، الذين سيضفون حبهم وأصواتهم وموسيقاهم العذبة بين جمهور المهرجان، الذي نتوقع أن يشهد إقبالاً مميزاً في هذا العام، نظرا للتنوع في أنواع الموسيقى التي ستقدم في هذه الدورة، والتي تتناسب مع أذواق محبي الفن الراقي والجميل".

 

 

وسيستضيف المهرجان نخبة من الفنانين والفرق الموسيقية العربية والأجنبية، من أبرزهم: نصير شمة، ونجاتي تشيليك، وحسين سبسبي، وخالد محمد علي، وريهام عبد الحكيم، وأوركسترا دار الأوبرا المصرية بقيادة محمد الموجي، ومايك ديل فيرّو كوارتيت، وديبورا جيه كارتر، ونيلادري كومار، ودانيل مايل، وديفيد دورانتيس، ومارينا هيريديا، وفرقة تشيكو والغجر، وأسامة الرحباني، وهبة طوجي، وفرقة نغم الإمارات، وجاسم محمد، ونينا وعازف الغيتار، وفرقة طرابيش، وثلاثي أليجريا، وفرقة الشارع اللاتينية، وثنائي إلينا، وفرقة طبول المحبة العالمية، بالإضافة إلى مسابقة للعزف على آلة البيانو ينظمها مركز فرات قدوري للموسيقى.

 

وتتوفر تذاكر حفلة الفنان الدكتور حسين الجسمي والفنانة شيرين عبد الوهاب بخمس فئات، تتراوح أسعارها  بين 250 إلى 1500 درهم. ويمكن شراء التذاكر من مراكز خدمة العملاء في مسرح القصباء، ومسرح جزيرة العلم، ومسرح المجاز، وواجهة المجاز المائية، وأيضاً من خلال الموقع الإلكتروني www.ticketmaster.ae.

يذكر أن مركز فرات قدوري للموسيقى يسعى من خلال إقامة هذا المهرجان، الأول من نوعه في إمارة الشارقة، إلى تعزيز الحضور الثقافي والفني للشارقة ولدولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى تعريف المجتمع الإماراتي بمختلف الثقافات الموسيقية من جميع أرجاء العالم، فضلاً عن إثراء رصيد إمارة الشارقة بعناصر الجذب الثقافية والفنية والسياحية.