الشارقة، 04 يناير 2017

أعلن مجلس أمناء مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال عن تعيين الإماراتية آمنة خميس المازمي منصب مدير المؤسسة، ليكتمل بذلك اختيار فريق الإدارة العليا في المؤسسة التي انطلقت بداية العام 2016 من إمارة الشارقة، بمبادرة من الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة "كلمات"، المؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال، كمؤسسة غير ربحية، تهدف إلى توفير الكتب والوسائل التعليمية والمعرفية للأطفال في المناطق الفقيرة والتي تعاني من أزمات وصراعات حول العالم.

وتتمتع آمنة المازمي التي تحمل شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال من الجامعة الأمريكية بالشارقة، بقدرات عالية في الإدارة والاستراتيجية والتسويق، مع خبرة مكثفة في العمل بالقطاعين الحكومي والخاص، وفازت في العام 2013 بجائزة "تميز ... وفالك طيب" والتي تحظى برعاية كريمة من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي.

وتمتلك المازمي شغفاً بالتعامل مع المهام التي تتطلب قدراً كبيراً من الإصرار والمثابرة والتغلّب على التحديات، خصوصاً إذا ما كانت هذه المهام تتعلّق بهدف إنساني محوره الأطفال الذين يعانون للحصول على حقهم في التعليم والمعرفة. وستسهم خبرتها الإدارية في بناء فريق عمل متميز، قادر على تحقيق رؤية المؤسسة، ورسالتها، وأهدافها، وتنفيذ البرامج والمبادرات التي تطلقها من أجل تمكين الأطفال واليافعين حول العالم.

وأعربت آمنة المازمي عن سعادتها بالثقة التي أولاها إياها مجلس أمناء مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال، بتكليفها إدارة إحدى المؤسسات التي يتمحور عملها حول هدف نبيل، والعمل جنباً إلى جنب مع مجموعة من المتخصصين والخبراء في المؤسسة، الذين يملؤهم الشغف والمثابرة والالتزام ببذل ما يتطلبه الأمر من جهود لتحسين الظروف التعليمية والمعرفية للأطفال المحتاجين في مختلف الدول والمناطق.

وأشارت المازمي إلى أن مسؤوليتها ومسؤوليات المؤسسة خلال هذا العام، عام الخير، ستكون مضاعفة، نظراً لأن الأعمال التي تقوم بها مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال تتماشى مع توجهات  المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله " بتخصيص 2017 عاماً للخير، لتكون الإمارات بقيادتها وشعبها ومبادراتها منبراً للعطاء الإنساني بمختلف أشكاله وصيغه للأمم وشعوب العالم، وتوفير سبل المعرفة للأطفال من أسمى سبل العطاء والخير والبناء للإنسان والأوطان.

وتعمل مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال على تسهيل إمكانية وصول الكتب إلى المكتبات العامة، ومخيمات اللاجئين، والمناطق ذات الكثافة السكانية العالية، والبلدان التي تعاني من تحديات وصراعات ذات أشكال متعددة، إضافة إلى إقامة جلسات وورش تدريبية تعتمد على العلاج القائم على القراءة.

ويضم مجلس أمناء مؤسسة كلمات، التي ترأسها الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، كلاً من الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي، مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة، وإيزابيل أبو الهول، مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب، الأمين العام للمؤسسة، وعبدالمجيد جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة نفط الهلال، أمين الصندوق للمؤسسة، والسفيرة لانا نسيبة، المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة، عضو مجلس الأمناء للمؤسسة.