ينظم مجلس دبي الرياضي في العاشرة صباح اليوم الخميس (18 أبريل 2019) الملتقى الدولي السابع لأكاديميات كرة القدم الذي يقام تحت شعار "تطوير اللاعبين بأكاديميات كرة القدم" وذلك على هامش بطولة دبي الدولية التاسعة لكرة القدم تحت 16 سنة التي ينظمها المجلس في ملاعب نادي شباب الأهلي دبي بالممزر وتختتم منافساتها غدًا الجمعة 19 أبريل الجاري.

ويشارك في الملتقى نخبة من الخبراء والمتخصصين ومن بينهم ميشيل سابلون المدير الفني لاتحاد كرة القدم بيرنهارد شوم، كالب كالافينتي ليما، كارستان جورج، اينارجوس هيرنانداز كارلوس، وخافيير فيرنانداز، ويستعرض الملتقى أنجح التجارب في مجال تطوير اللاعبين البراعم والناشئين في أكاديميات كرة القدم وطرق استقطابهم إليها.

وتبدأ الجلسة الأولى في الساعة العاشرة صباحًا، ويتحدث خلالها الخبير البلجيكي ميشيل سابلون المدير الفني لاتحاد الإمارات لكرة القدم، ويستعرض خلالها برامج اتحاد الإمارات لكرة القدم لتطوير الناشئين ويدير الجلسة البير الفني بيرنهارد شوم.

فيما تنطلق الجلسة الثانية في الساعة الحادية عشر إلا ربع، ويشارك فيها الخبير الألماني برنارد شوم رئيس الجنة الفنية بالبطولة ويتحدث فيها عن موضوع تحليل مباريات الدور الأول من البطولة، كما يتحدث كالب كالافينتي ليما محلل فريق فلامنغو البرازيلي، ويستعرض منهجية نادي فلامنغو البرازيلي لتحليل المباريات، ويتناول كارستان جورج مدرب فريق بروسيا دورتموند الألماني موضوع الإعداد البدني للاعبي فريق دورتموند.

كما يتحدث في الجلسة الثانية اينارجوس هيرنانداز كارلوس مدرب فريق الهلال السعودي ويناقش موضوع التنشيط الهجومي لفريق الهلال خلال الفترة الأخيرة، كما يتحدث في الجلسة خافيير فيرنانداز المسؤول في أكاديمية أتلتيكو مدريد ويتناول موضوع منهجية أكاديمية أتلتيكو مدريد لتطوير الناشئين، ويدير الجلسة الخبير الفني الألماني بيرنهارد شوم، وفي ختام الجلسات سيتم فتح باب النقاش في مستقبل اللاعبين بالأكاديميات والإعلان عن التوصيات.

ووجهت اللجنة المنظمة للنسخة التاسعة من بطولة دبي الدولية لكرة القدم تحت 16 سنة الدعوة للأجهزة الفنية والإدارية للفرق المحلية لحضور الملتقى والاطلاع على تجارب الأندية العالمية، ويأتي هذا الملتقى في إطار الجهود التي يبذلها مجلس دبي الرياضي في سبيل تطوير قطاع الناشئين والشباب، والتركيز على الجانب الفني فيما يتعلق برفع قدرات العاملين في أندية دبي في الجانبين الفني والإداري، بإتاحة الفرصة لفرقنا المحلية للاستفادة من الخبرات الأجنبية.

زيارة برواز دبي

حرصت اللجنة المنظمة للبطولة على تنظيم رحلة ترفيهية للفرق الأجنبية المشاركة في البطولة لزيارة معالم مدينة دبي ومن بينها برواز دبي أحد أبرز المعالم السياحية في الإمارة، حيث قضت فرق فلامنغو البرازيلي والهلال السعودي وأتلتيكو مدريد الإسباني وبروسيا دورتموند الألماني وقتًا طيبًا أول من أمس الثلاثاء في برواز دبي لمشاهدة مدينة دبي بالكامل من على ارتفاع 150 متر

وحرص اللاعبون وأعضاء الجهاز الفني والإداري في الفرق على التقاط الصور التذكارية والتوثيق للحظات الرائعة التي قضوها عبر حساباتهم الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي، مبدين سعادتهم الكبيرة بالبرنامج المصاحب للبطولة الذي اعتادت اللجنة المنظمة على تنفيذه في كل عام، مؤكدين أن المشاركة في البطولة تمثل فرصة كبيرة للاعبين لزيارة أجمل مدينة في العالم.

كما يزور فريق فلامينغو في الساعة الواحدة ظهر اليوم الخميس 18 أبريل مقر معهد الإمارات للسياقة للتعرق على أحدث البرامج التي يعدها المعهد لتعليم السياقة والاطلاع على مرافق المؤسسة التي تدعم الرياضة بشكل مستمر.

وفي معرض ذلك قال عامر أحمد بالحصا، الرئيس التنفيذي لمجموعة معهد الإمارات للسياقة ونائب الرئيس لمجموعة شركات بالحصا: "بصفتي رجلا متحمسا للرياضة والرياضيين، أعتقد اعتقاداً راسخاً بأن من صفات الرياضي الجيد أن يكون قادراً على تولي المسؤولية تماماً مثل مسؤولية القيادة بأمان، ودائما ما يسعدنا أن ننتهز أية فرصة كلما استطعنا للتأثير على سلوك مواطنينا من الشباب، فنحن في معهد الإمارات للسياقة، نعتقد أن هناك دائماً علاقة وثيقة للغاية بين الرياضة وفن القيادة، فالقيادة على الطرقات تتشارك مع الرياضة في العديد من الصفات والمهارات مثل تطلب الانتباه والترقب وحسن التخطيط والتوقيت المناسب مع التحكم في السرعة والمسافة وأهمية اتخاذ القرارات وردود الأفعال السريعة والصحيحة".

وأضاف: "إن الإحساس بالعدالة واحترام القواعد والمجاملات والصبر هي من أهم الصفات التي تحظى بالإعجاب في جميع الرياضات التي تتطلب الروح الرياضية، كما أنها أيضا تشكل حجر الزاوية في القيادة الآمنة الناضجة، حيث يعد الانضباط الشخصي والتحكم في النفس عنصرين حاسمين في الرياضة والقيادة، في النهاية نقول أنه لا يوجد مكان مطلقاً للسلوك العدواني أو الأناني سواء كان في ملعب رياضي أو على الطريق العام".