انضم فندق ام مكة من ميلينيوم، فندق الخمس نجوم الواقع في قلب مدينة مكة المكرمة، إلى الملايين حول العالم من أفراد وشركات يوم 30 مارس 2019 في دعم مبادرة ساعة الأرض مبرزًا الحاجة إلى اتخاذ خطوات عملية تجاه المخاطر البيئية بما في التغير المناخي.

شارك الضيوف وموظفو فندق ام مكة من ميلينيوم في هذه الفعالية العالمية عبر إطفاء الأنوار والأجهزة غير الأساسية ضمن المناطق المشتركة وبهو الفندق والواجهة المضيئة إضافةً إلى غرف الضيوف المشاركين في الفعالية لمدة ساعة من الساعة 8:30 إلى 9:30 مساءً. وقد اجتمع المشاركون في بهو الفندق لإضاءة الشموع خلال ساعة الأرض دعمًا منهم لمفاهيم توفير الطاقة وخفض استهلاك الموارد الطبيعية وتأمين مستقبل مشرق للأجيال القادمة.

وصرح السيد محمد عبد الفتاح، المدير العام في فندق ام مكة من ميلينيوم: "تتزايد الحاجة إلى أفعالٍ ملموسة لمواجهة التغير المناخي أكثر من أي وقت مضى، وإن مشاركة فندق ام مكة من ميلينيوم في هذه المبادرة الدولية تؤكد التزامنا بحماية الأرض وببيئة مستدامة للأجيال القادمة. لقد اتخذنا عددًا من الإجراءات مثل تركيب مصابيح توفير الطاقة والإضاءة الذكية في المناطق المشتركة لترشيد استهلاك الطاقة، ونتعهد لضيوفنا بأن نتبنى المزيد من الحلول المستدامة للمساهمة في حماية الأرض وتقليل الانبعاثات السامة وتقليص بصمتنا الكربونية".

كما علق السيد خالد نبيل، مدير المبيعات والتسويق في فندق ام مكة من ميلينيوم، على الفعالية بقوله: "نفخر بالأجواء الإيجابية التي شهدها الفندق خلال فعالية ساعة الأرض، حيث تعكس المشاركة أهمية المشاكل البيئية والتغير المناخي لنا جميعنا أفرادًا وشركات وتمثل فرصة للضيوف والحجاج والزوار لنشر قيم ورسالة الفعالية من أجل تحقيق المزيد من إجراءات توفير الطاقة".