بحث صندوق خليفة لتطوير المشاريع مع دائرة التنمية الاقتصادية ابوظبي عددا من المبادرات والمشاريع والبرامج والمحفزات الداعمة لريادة الأعمال وتقديم كافة أنواع الدعم لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة بما يسهم في تعزيز مساهمتها في قطاع الاعمال على مستوى إمارة أبوظبي.

جاء ذلك خلال اجتماع سعادة عبدالله سعيد الدرمكي، الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة لتطوير المشاريع مع سعادة راشد عبد الكريم البلوشي وكيل الدائرة بالإنابة في مقر الصندوق بأبوظبي مؤخرا بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.

واطلع سعادة وكيل الدائرة خلال الاجتماع على نموذج العمل في الصندوق والتحديات التي تواجه رواد الاعمال المواطنين خلال مسيرتهم العملية والتي قدم بموجبها الصندوق عددا من المقترحات التي تهدف الى تطوير وتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في أبوظبي.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على تنظيم ورشة عمل مشتركة بين الجانبين بهدف استعراض عدد من الأنشطة الاقتصادية التي تساهم في تعزيز ريادة الأعمال ورفع الكفاءة التشغيلية بما يحقق الأثر الإيجابي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة.

واستعرض الصندوق أهم المشاريع والأفكار التي حظيت بالدعم التدريبي والاستشاري والمالي، إضافة إلى كيفية تقييم الأفكار وانتقاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تستحق الدعم، والعمل مع رواد الاعمال المواطنين لمساعدتهم على اجتياز التحديات وتخطي الصعوبات التي قد تواجههم خلال مسيرتهم في ريادة الأعمال في الدولة.

وقال سعادة عبدالله سعيد الدرمكي، الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة لتطوير المشاريع أن الصندوق نجح خلال 12 عاماً من العمل في تقديم الدعم المطلوب لرواد الأعمال المواطنين وتشجيعهم على خوض غمار المشاريع الوطنية المبتكرة الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز بيئة العمل الحر، ودعم ثقافة ريادة الأعمال، مستندا الى استراتيجية واضحة قائمة على الإبتكار والإبداع، انطلاقاً من توجيهات القيادة الحكيمة بتمكين الشباب المواطن في ريادة الأعمال ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة."

وأكد سعادته أهمية التعاون والتنسيق المشترك مع دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، انطلاقاً من حرص الصندوق الدائم على تعزيز التواصل مع كافة الأطراف المعنية والجهات الحكومية والخاصة بما يحقق المصلحة العامة ويساهم بشكل مباشر في تسريع عملية تطوير ريادة الأعمال ويدعم مسيرة التنمية المستدامة في إمارة أبوظبي.

كما أكد حرص الصندوق على توفير باقة من الخدمات المتنوعة المالية والاستشارية والتدريبية لرفع الكفاءة الإدارية والفنية لدى أصحاب المشاريع القائمة، وتطوير منظومة عمل مشترك تساهم في بناء اقتصاد قوي ومتميز قائم على المعرفة والاستدامة، يدعم بيئة ريادة الأعمال في إمارة أبوظبي وينهض بمستوى الخدمات المقدمة لرواد الاعمال المبتكرين والمبدعين الإماراتيين.

من جهته أشاد سعادة راشد عبد الكريم البلوشي وكيل الدائرة بالإنابة بالجهود المتميزة التي يقوم بها صندوق خليفة كجهة حكومية غير ربحية، في سبيل تطوير ريادة الأعمال في الدولة عموماً وإمارة أبوظبي على وجه الخصوص.

وقال أن الصندوق من شأنه أن يسهم في تدعيم جهود الدائرة في تعزيز دور القطاع الخاص لتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة على مستوى امارة ابوظبي عبر تبني ثقافة الابتكار وريادة الاعمال وتقديم الدعم اللازم للمواطنين في هذا المجال بما يعزز من توجه قيادة حكومة امارة ابوظبي في تحقيق برنامج المسرعات الحكومي "غدا 21".

وأوضح سعادة وكيل الدائرة أن زيادة مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي الاجمالي للإمارة يعد أحد أهم المؤشرات التي تحقق أهداف خطة أبوظبي حيث يعتبر اشراك المواطنين في قيادة القطاع الخاص عبر المشاريع الصغيرة والمتوسطة وارتباطها بنقل المعرفة والتكنولوجيا من أهم أهداف الصندوق خلال المرحلة القادمة.

كما أكد أهمية توفير فرص استثمارية واعدة لرواد الاعمال المواطنين بالاعتماد على دراسات الجدوى التي تحقق معايير متميزة لفرص النجاح وذلك بدعم واشراف صندوق خليفة بالتعاون مع الدائرة والجهات الحكومية الاخرى ذات العلاقة .