نظّمت (فن)، المؤسسة المتخصصة في تعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة التي تتخذ من الشارقة مقراً لها، مؤخرًا ورشة عمل في تقنيات إيقاف الحركة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ضمن الفئة العمرية من 11 إلى 18 عاماً. نظمت الورشة بالتعاون مع مؤسسة الشارقة للفنون ضمن فعاليات مهرجانها السينمائي السنوي الجديد "منصة الشارقة للأفلام".

 

وأقيمت الورشة التي شارك فيها عشرون طفلاً يوم الاثنين 21 يناير في المباني الفنية التابعة لمؤسسة الشارقة للفنون بمنطقة المريجة، الشارقة. وقدمت الورشة الخبيرة السودانية سحر عبد الله، الفنانة بصرية والمخرجة الفنية المتخصصة في فن الرسوم المتحركة (أنيميشن).

 

واستهدفت الورشة تعريف المشاركين الصغار أساسيات تقنيات إيقاف الحركة أثناء التصوير، فضلاً عن تشجيعهم على التعبير عن أفكارهم المبتكرة وتزوديهم بإرشادات قيّمة لتحويل تلك الأفكار إلى مقاطع فيديو إبداعية.   

 

بدأت الفنانة الورشة بمقدمة حول فن الرسوم المتحركة وتقنيات إيقاف الحركة، وكيف يمكن الاستفادة منها لإنتاج أعمال بصرية مبدعة باستخدام مواد بسيطة. وبعد تقسيم المشاركين إلى مجموعات صغيرة مصنّفة حسب العمر والقدرات، تم توزيع المهام وتحديد طرق تطبيق التقنيات بصعوبات متفاوتة تتلاءم مع ذلك التصنيف.

 

وتضمن برنامج الورشة تجربة عملية قدّمتها خبيرة الفنون البصرية حول استخدام أحدث التطبيقات البسيطة لتقنية إيقاف الحركة، تبعتها جلسات جرّب خلالها الأطفال التطبيق بأنفسهم، وتعلّموا كيفية إضافة المؤثرات الصوتية إلى مقاطع الفيديو التي قاموا بإعدادها.

 

وحول الهدف من تنظيم ورشة العمل، قالت الشيخة جواهر بنت عبد الله القاسمي، مدير مؤسسة (فنّ): "تعتبر الرسوم المتحركة وسيلة فاعلة لتعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، وتتمتع تقنية إيقاف الحركة ببساطة وجاذبية بصرية عالية تضفي على الورشة مزيداً من المتعة والتفاعل، كما أنها أداة فنية بصرية مثالية لتقديم مفاهيم جديدة للأطفال الذين يعانون من صعوبات في التعلّم".

 

وأضافت: "تقدم مؤسسة (فنّ) هذه النشاطات وورش العمل في إطار تعليمي وترفيهي سعياً منها إلى جذب الأطفال والناشئة من جميع الأعمار والتوجهات الفنية، وتطوير قدراتهم من خلال الفنون البصرية القائمة على مهارات التخطيط وبناء القصص وكتابة النصوص واختيار الموسيقى، إذ يساعد إتقان تلك المهارات الصغار على ترتيب وتنظيم أفكارهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وتحفيز روح العمل الجماعي وتحسين مهارات التواصل لديهم وصقل شخصياتهم".

 

ويذكر أن سحر عبد الله تعمل حالياً على عدد من المشاريع المتنوعة تتضمن فن الرسم اليدوي التقليدي والرسومات البصرية والإخراج الفني والرسوم المتحركة ثنائية الأبعاد والرسوم المتحركة (موشن غرافيكس)، وتسعى سحر إلى جعل أعمالها بمثابة حلقة الوصل بين التكنولوجيا والعمل الفني اليدوي.

 

تقدم مؤسسة الشارقة للفنون العديد من ورش العمل والدورات التدريبية المجانية على مدار العام، وهي متاحة للجمهور، وتتضمن أنشطة صممت خصيصاً لذوي الاحتياجات الخاصة من مختلف الأعمار.