شاركت جامعة عجمان في معرض ومؤتمر تكنولوجيا التعليمBETT، الذي استضافته العاصمة البريطانية مؤخرا، وذلك ضمن فعاليات حملة "تعلّم في الإمارات" التي أطلقتها وزارة التربية والتعليم لتشجيع الطلبة الأجانب للدراسة في جامعاتها المعترف بها دولياً. وقد شهد المعرض زيارة 34 ألف زائر من 136 دولة، بمشاركة حوالي 12 ألف جهة تعليمية رائدة.
وقد ترأس وفد الجامعة المشارك في المعرض، الدكتور كريم الصغير، مدير الجامعة، الذي أكد أن جامعة عجمان، وبعد تحقيقها لمراتب متقدمة في التصنيفات العالمية، تتطلع دائما إلى المضي قُدُما نحو مستقبل أفضل من خلال التواصل مع نظيراتها من المؤسسات الأكاديمية المحلية والإقليمية والعالمية، وهذا ما تُتيحه المعارض العالمية. مشيرا إلى عناية الجامعة بتوظيف هيئة أكاديمية تتمتع بالكفاءة العلمية والبحثية، واستقطاب طلبة من دول مختلفة، حيث تضم الجامعة طلبة من 75 جنسية مختلفة، وتتمتع بتنوع ثقافي رائع، ومع ذلك، فنحن نتطلّع لاستقطاب طلبة من جنسيات جديدة.
كما التقى وفد الجامعة بأعضاء جمعية الخريجين –فرع بريطانيا، ويأتي اللقاء حرصا من إدارة الجامعة على توطيد علاقتها بخريجيها في المملكة المتحدة. وقد عبّر الخريجون عن سعادتهم لإنشاء فرعا لجمعية الخريجين في المملكة، وأكدوا اعتزازهم بجامعتهم التي تحرص دوما على التواصل معهم، والتي أهلتهم لشغل وظائف مرموقة في سوق العمل الإقليمي والدولي.
استعرض الدكتور كريم الصغير خلال لقائه بالخريجين خطة الجامعة الاستراتيجية، والبرامج الجديدة التي تعتزم الجامعة طرحها، وأبرز الإنجازات التي حققتها الجامعة في السنوات الأخيرة. وأطلع مدير الجامعة الخريجين على الجهود الحثيثة التي تبذلها الجامعة للحصول على الاعتمادات الدولية في مختلف التخصصات.