ينطلق معرض العقارات الدولي أكبر منصة لاستعراض وبيع المشاريع العقارية في الشرق الأوسط بنسخته الأولى في كل من مركز مصر للمعارض الدولية، في جمهورية مصر العربية، خلال الفترة من 10 إلى 13 يناير الجاري، وفي مركز جدة للمنتديات والفعاليات بالمملكة العربية السعودية، في الفترة من 17 إلى 20 من الشهر ذاته.

 

ويأتي تنظيم المعرض بشراكة استراتيجية مع مركز تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري،الذراع الاستثماري لدائرة الأراضي والأملاك في دبي،وشركة MREC المصرية للخدمات العقارية المتكاملة، وبرنامج وافي، مبادرة وزارة الإسكان السعودية.

 

ويوفر المعرض منصة مثالية للمستثمرين والمشترين المهتمين بالاستثمار بالقطاع السكني العقاري، للحصول على أفضل العقارات التي يتطلعون لامتلاكها، ويتيح المعرض  للعارضين فرصة مثالية لعرض وترويج مشاريعهم التجارية والسكنية، مع ضمان توفير بيئة استثمارية تقدم فرص مثالية لاكتشاف أفضل السبل للاستثمارات المحلية والدولية في السوق العقاري، إلى جانب الإستفادة من العروض الحصرية والتسهيلات الكبرى التي توفرها الجهات العارضة.

 

وقال وليد فرغل، مدير عام معرض العقارات الدولي" إنطلاقا من النجاح الباهر الذي حققه معرض العقارات الدولي في دبي على مدار الأعوام الماضية وبفضل العلاقات الإقتصادية القوية التي تربط دولة الإمارات العربية بجمهورية مصر والمملكة العربية السعودية الشقيقتين قررنا تنظيم النسخة الأولى لمعرض العقارات الدولي في مصروالسعودية، ما يسهم في تشجيع ودعم الاستثمار في البلاد، ويعززسبل التعاون المشترك بينهم.

 

ويمنح احتضان مدينة جدة لمعرض العقارات الدولي، الذي عقد بنجاح في دبي طيلة 14 عاماً، مزيداً من الأهمية، نظراً للنقلة النوعية التي أحدثتها المملكة العربية السعودية، والتي تقوم على التنويع الاقتصادي، لا سيما  في ظل المؤشرات الإيجابية للقطاع العقاري، ما يجعله من أبرز القطاعات التي ستقود النمو الاقتصادي، إلى جانب الشركات الناشئة، والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، بما ينسجم مع استراتيجية المملكة 2030. كما أن مدينة جدة تعتبر  ثاني أكبر المدن السعودية، التي يتوقع أن تشهد نشاطاً عقارياً غير مسبوقاً، نظراً  للهجرة السكانية التي تشهدها، والتي قد تصل إلى 2.5 % سنوياً حتى العام 2022، وفقاً لتوقعات الخبراء.

 وضمن إطار رؤية المملكة 2030 نفذت الحكومة السعودية مؤخراً  مجموعة من المشاريع أبرزها مبادرة صندوق الاستثمارات العامة ووزارة الصحة السعودية باطلاق الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، وهي مشروع مشترك بينهما يهدف إلى زيادة ملكية المنازل بأكثر من 50٪ قبل حلول عام 2020. حيث قدمت الشركة  أكثر من 280،000 منتجًا خلال عام 2017 شملت 85،000 قرضًا ميسّرًا و 77،000 أرضاً سكنية متطورة فضلا عن 120،000 وحدة سكنية.

 

 ومن الجدير بالذكر أن الأسواق العقارية المصرية شهدت في الآونة الأخيرة تطوراً ملحوظاً وارتفاعاً ملموساً في أسعار العقارات حيث ارتفعت أسعار المنازل خلال العقد الأخير بنسبة 35% تزامنا مع الطفرة النوعية التي شهدها القطاع بفضل توسع الدولة في تنفيذ المشروعات العمرانية الكبرى مثل العاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة والمنصورة الجديدة ومدن الصعيد .

ومن المتوقع  أن تتخطى مساحة العرض بـ "  IPS   مصر"  10 آلاف متر مربع،تجتذب أكثر من 20 ألف زائر  إلى جانب استقطاب  ما يقارب 30 شركة من كبار المستثمرين العقاريين والمطورين من دول مختلفة حول العالم ومنها المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية والإمارات العربية المتحدة والبحرين والمملكة المتحدة وروسيا وعمان وإيطاليا والكويت والسودان .كما يتوقع أن يشارك في المعرض العقاري بجدة  أكثر من 15000 مستثمراً ، و 75 عارضاً من 15 دولة، من مختلف أنحاء العالم.