يواصل أبطال نادي العين لكرة القدم، ممثل دولة الإمارات في بطولة كأس العالم للأندية الإمارات 2018، مسيرتهم في البطولة بعد انتصارهم على فريق الترجي التونسي حامل لقب دوري أبطال أفريقيا، في مباراة ديربي على استاد هزاع بن زايد مساء يوم السبت.

 

وكان الهدف الأول الذي سجله محمد أحمد، الأسرع في تاريخ البطولة، قبل أن يسجل لاعب الهجوم المصري حسين الشحات الهدف الثاني قبيل استراحة ما بين الشوطين، وتلاها هدف تأكيد الفوز الذي سجله بندر الأحبابي في منتصف الشوط الثاني.

 

وجاء هذا الفوز بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل لا شيء، ليؤكد تأهل نادي العين لكرة القدم إلى مباراة نصف النهائي ليواجه نادي ريفر بليت الأرجنتيني، بطل كأس ليبيرتادوريس. كما يعني هذا الفوز استمرار مشاركة الزعيم في بطولة كأس العالم للأندية الإمارات 2018 حتى النهاية.

 

وبعد مباراة افتتاحية حماسية تغلب فيها نادي العين لكرة القدم على خصمه بضربات الجزاء الترجيحية، كان مدير الفريق زوران ماميتش في غاية السرور بالأداء الذي قدمه فريقه أمام أبطال أفريقيا.

 

وقال ماميتش معلقاً: "لقد سيطرنا على المباراة منذ بدايتها وقدمنا أداءً رائعاً. أنا أشعر بالفخر للأداء الذي قدمه الفريق وفق الخطة الموضوعة، حيث قدموا صورة مشرفة عن دولة الإمارات العربية المتحدة، ولا شك أننا لن نتوقف عند هذا الحد. وسنحظى بفرصة للمشاركة في مباراة نصف النهائي أمام فريق ريفر بليت، وهو فريق كبير يتمتع بسجل رياضي حافل، ولكن كرة القدم هي عالم من المفاجآت. وها نحن نواصل الحلم وكلي ثقة من أننا سنكون عند المستوى المطلوب خلال مباراة نصف النهائي".

 

 

 

 

 

 

وكشف عصام عبدالله إداري الفريق الأول لنادي العين، أن اللاعبين يسعون إلى منح المشجعين مباراة لا تنسى بوصولهم إلى النهائي في مدينة زايد الرياضية في 22 ديسمبر.

 

وبهذا الصدد، قال عصام عبدالله: "يعتبر اجتياز المرحلة الثانية إنجازاً كبيراً لنادينا ودولة الإمارات العربية المتحدة، ولا زلنا على الدرب لمواصلة مشوارنا في البطولة، بدعم من جماعير النادي، وهم سر نجاحنا، حتى في أصعب الظروف والمواقف. ونضع الآن نصب أعيننا بلوغ نهائي البطولة".

 

وبعد الفوز على أبطال أوقيانوسيا وأفريقيا، يطمح لاعب خط الوسط البرازيلي كايو في صفوف نادي العين إلى تحقيق نصر أكبر في مباراة نصف النهائي.

 

وقال صانع الألعاب في نادي العين، معلقاً على هذا الفوز: "أنا سعيد جدا بوصولنا إلى نصف النهائي. وأنا، كبرازيلي، أحلم بالمشاركة في هذه المباراة أمام فريق أرجنتيني. ولا شك أنها ستكون مباراة رائعة سنقدم فيها أفضل أداء، يفوق أداءنا في مباراتنا أمام فريق الترجي التونسي، ولن يكون ذلك بالأمر السهل".

 

وقد لاقت ايجابية البرازيلي صداها لدى النجم الإماراتي الشاب ريان يسلم، والذي مهدت تمريرته الى الخلف من الجهة اليسرى الطريق امام كايو لصناعة هدف العين الثالث ضد الترجي، والذي سجله لاعب الوسط الأحبابي من داخل منطقة المرمى.

 

وقال اللاعب البالغ من العمر 24 عاماً: "لقد كان فوزنا هذا لحظة رائعة لجميع لاعبي الفريق، ولكن مباراتنا مع نادي ريفر بليت الأرجنتيني ستتطلب بذل جهد استثنائي، حيث أننا لعبنا 210 دقائق في مباراتين، في حين أن ريفر بليت يدخل هذه المباراة مرتاحاً، ولكننا نعتمد على مشجعينا، لمنحنا القوة التي نحتاجها للفوز. فهم مثال للوفاء والدعم المتواصل الذي يدفعنا لتقديم أداء أفضل كل مرة".

 

لمزيد من المعلومات حول بطولة كأس العالم للأندية الإمارات FIFA 2018، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: https://www.fifa.com/clubworldcup/