أعلنت "بيبسيكو"، شركة الأغذية والمشروبات العالمية، عن أسماء الفائزين في مسابقة "فن زايد"، التي انعقدت بالتعاون مع مؤسسة الإمارات، المؤسسة الوطنية التي أنشأتها حكومة أبوظبي لتسهيل المبادرات الممولة من القطاعين العام والخاص من أجل تمكين الشباب في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. وانطلقت المسابقة مطلع العام الجاري احتفاءً بالإنجازات الملهمة التي حققها الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، من خلال تكريم إرثه الراسخ ورؤيته الحكيمة التي أرست قيم الازدهار والتسامح والسلام، وذلك عبر إبداعات متميزة في الفن والموسيقى والشعر.
 

وفاز في فئة الفن بوادر حسن من السودان، وذلك عن عملها الفني الذي حمل عنوان "حياة ثانية للمحار"، في حين تم تتويج خليفة الرميثي من الإمارات العربية المتحدة عن فئة الموسيقى وذلك عن معزوفته التي حملت عنوان "والله ما تروح"، وحصد جائزة فئة الشعر نيدهي جهافيري من الهند عن قصيدتها التي حملت عنوان "حاكم قلوبنا".
 

وحصل الفائزون الثلاثة على جائزة نقدية قدرها 10 آلاف درهم لكل منهم، إضافة إلى قيام شركة "بيبسيكو" ومؤسسة الإمارات وشركاء المسابقة بالترويج لأعمالهم التي فازوا بها. كما ستعرض أكاديمية الفجيرة للفنون الجميلة و"دكان" و"أنغامي" أعمال الفائزين عن فئة الفن والموسيقى والشعر.
 

وبهذه المناسبة، قال عمر فريد، رئيس شركة بيبسيكو الشرق الأوسط وأفريقيا: "غرس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ’طيب الله ثراه‘ قيماً ملهمة في دولة الإمارات العربية المتحدة، لذلك حرصت مسابقة ’فن زايد‘ على إحياء ذكراه والاحتفاء بعام زايد بأسلوب عماده الإبداع والابتكار عبر أعمال فنية جميلة. ويأتي ذلك في إطار التزام ’بيبسيكو‘ الراسخ بتطوير الفنون والتصميم في المجتمعات التي نعمل فيها، وتوفير فرص عمل متميزة للشباب لإطلاق العنان لملكاتهم الإبداعية وحفز قدراتهم المهنية. وقد كان من دواعي سرورنا أن نوائم شغفنا مع أهداف عام زايد، وأؤمن بأن العروض الثلاثة التي اخترناها جديرة بالتقدير لمعانيها التي كشفت عن عظمة إرث الأب المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة وجسدت أعمق تعبير ممكن عن قيمه الراسخة من خلال الفن والشعر والموسيقى. فتهانينا الحارّة للفائزين الثلاثة".
 

من جانبها، قالت سعادة ميثاء الحبسي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات: " تلتزم مؤسسة الإمارات بتوجيه وإلهام الشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال مجموعة متنوعة من البرامج الرامية إلى تمكين الشباب وتحقيق قيمة اجتماعية قابلة للقياس والتأثير إيجاباً في الشباب والمجتمع على حد سواء، ومن هنا تأتي أهمية تعاوننا مع القطاع الخاص لتحقيق هذا الهدف".
 

واختتمت الحبسي حديثها قائلة: "نحن سعداء بالشراكة التي تجمعنا مع ’بيبسيكو‘ في مسابقة ’فن زايد‘، والتي منحت الشباب الفرصة لتكريم إرث الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، واضع حجر الأساس لماضي وحاضر ومستقبل الأمة. ونفخر اليوم بتكريم إرثه الراسخ وقيمه النبيلة من خلال هذه المسابقة التي جسدت إنجازاته ورؤيته الحكيمة بأساليب إبداعية ومبتكرة".
 

وخلال حفل توزيع جوائز مسابقة "فن زايد"، تم عرض أعمال المتنافسين العشرة للجمهور بحضور نخبة من الشخصيات رفيعة المستوى وممثلين عن شركة "بيبسيكو" ومؤسسة الإمارات.
 

وأعلنت شركة "بيبسيكو" على هامش الفعالية تمديد شراكتها لعام آخر مع مؤسسة الإمارات، لتواصل الشركة في إطار اتفاقية الشراكة دعمها لبرامج المؤسسة المخصصة لتنمية الشباب.
 

ومن خلال هذه الشراكة، سيحظى موظفو "بيبسيكو" بفرصة العمل كمشرفين ومدربين لموظفي المؤسسة والمتطوعين فيها، وسيقوم بعض من أعضاء فريق الشركة بالتسجيل كمرشدين متخصصين للمساعدة في بناء المهارات القيادية بين رواد الأعمال الإماراتيين المنتسبين إلى برنامج كفاءات في مؤسسة الإمارات. كما ستلعب شركة "بيبسيكو" دوراً حيوياً في اللجان الاستشارية لبرامج مؤسسة الإمارات، وهي منصة فصلية تنعقد لتيسير سبل التعاون بين الشركاء من القطاع الخاص، والشركاء من القطاع الحكومي، والشباب لمناقشة تنمية الشباب والمواضيع المعنية الأخرى على غرار نمو المواهب، وتنمية المهارات، والتوظيف وغير ذلك.
 

وستواصل "بيبسيكو" المشاركة في فعاليات مؤسسة الإمارات لدعم الشباب، مثل معرض "بالعلوم نفكر" وملتقى مؤسسة الإمارات للشباب، إضافة إلى استخدام منصة "تكاتف" التطوعية لدعم المؤسسة في فعالياتها. ومن خلال هذه الشراكة، ستعمل "بيبسيكو" على استقطاب أفضل المواهب الإماراتية للعمل بدوام جزئي أو تمكينهم من العمل عن بعد عبر "بوابة دوامي"، كما ستقوم باستخدام برنامج "ساند" لتوفير التدريب على الاستجابة لحالات الطوارئ لموظفيها، بما في ذلك الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي.
-انتهى-