تخطط شركة جيميني للتطوير العقاري في ختام معرض دبي العقاري بمومباي، الذي شهد نجاحاً وتنظيماً باهراً من قبل إدارة الأراضي والأملاك بدبي، لتطوير عقاراتها وتوسيع نشاطها التسويقي بالهند، وقد إستهلت جيميني حملتها التسويقية بمشروعي سبيلندور الذي يقع في مدينة محمد بن راشد، وسيمفوني في منطقة الخليج التجاري.

وقد شارك عدداً من المطورين الإماراتيين، في معرض دبي العقاري السنوي، الذي يهدف إلي الإستفادة من المستثمرين الهنود، الذين استثمروا 83,5 مليار درهم في السنوات الخمس الماضية، مما يضع المواطنون الهنود في طليعة كبار المستثمريين الأجانب فى سوق العقارات بدبي، والتى تنشئ جسراً قوياً بين الهند والإمارات العربية المتحدة.

وقد شهد معرض دبي للعقارات الذي أقيم في مومباي في الفترة من 7 إلي 9 ديسمبر، حضور كبار المسئولين من دائرة الأراضي والأملاك بدبي، وسفير دولة الإمارات بالهند، والقنصل العام الإماراتي في مومباي، إلي جانب كبار الشخصيات، والإدارة العليا لمطوري العقارات بجيميني العقارية.

وقال سونيل جوميز الرئيس التنفيذي لشركة جيميني للتطوير العقاري، في إشارة إلي تقرير كريدي سويس " إن الجيل الجديد من الطبقة الوسطى من الهند يبحثون عن استثمارات في بيئة محفزة وآمنة مثل دبي، بالإضافة إلي أن الاستثمارات الجديدة المهيمنة على الجيل الجديد، هي الممتلكات والعقارات، ولقد كان لدينا تفاعلاً إيجابياً للغاية مع المستثمرين والمشتريين، ونرى مومباي العاصمة المالية للهند، اتجاهاً تسويقياً قوياً للتسويق العقاري، حيث يعيش بمومباي حالياً أكثر من 41,200 مليونيرا، تليها دلهي بعدد 20,600 مليونير، على مدي 15 عاماً الأخيره، وشهد كلاهما زيادة في عدد المليونيرات بنسبة تتخطى 300%.

ويتميز سوق العقارات بدبي بتنظيم عالي، ونمط حياة أكثر رفاهية، مع عوائد مرتفعة للاستثمار والمستثمريين، مما يجعل عقارات جيميني في ظل هذه العوامل أكثر جذباً للمستثمرين الهنود ".

وقد شهد قطاع العقارات بدبي استثمار 15,6 مليار درهم من قبل المستثمرين الهنود فى عام 2017، و12 مليار درهم في عام 2016، و20 مليار درهم في عام 2015 وشهد هذا العام أكبر معدل للاستثمار العقاري الهندي بدبي، وفقاً لدائرة الأراضي والأملاك بدبي.

وقد بدأت شركة جيميني بالفعل في تسليم مشروعها السكني " سبيلندور " البالغ قيمته 300 مليون درهم، ويمتد مبنى سبيلندور المكون من 8 طوابق على مساحة 320,000 قدم مربع، ويضم 134 وحدة سكنية تتضمن شقق واسعة مكونة من غرفة نوم واحدة، وغرفتي نوم، وثلاثة غرف نوم، وشقق بنتهاوس المعروفة باسم -ستوديو- ومنازل مجهزة بأحدث التقنيات ووسائل التكنولوجيا.

وإلى جانب مشروع سبيلندور المكتمل عرضت جيميني العقارية مشروعها السكني القادم " سيمفوني " الذى يقع في منطقة الخليج التجاري، على مقربة من برج خليفة الأطول عالمياً، ودبي مول، بالإضافة إلى معالم الجذب السياحي العديدة بهذة المنطقة الفاخرة.

وقد تم الإنتهاء من مرحلة البناء الأساسي من مشروع سيمفوني، والذي مقرر تسليمه قبل معرض إكسبوا الدولي الذي ينطلق فى 20 أكتوبر 2020.