في الثالث و العشرين من أب كان هو ثم كانت ..

في الثالث و العشرين من أب ... أتم الكون ابتسامة عشقه وكل قواعده اللامنتهية .. 

في تاريخ العشق هذا حَلُم بيوم يظهر بريقها المنتشي من أنثاها الدفينة المتوارية خلف نظارة ..

في هذا الكون المسمى هو .. أتم القمر دائرة العشق التي اغلقت مدارها على حقيقة نبضة قلب , وقبلة طبعت على خد تلك النجمة  .. 

أتم الحلم تمامه في واقع ذاك الصباح المتناثر منه عبق وردة ..

في ذاك الصباح تحققت رؤية بعد غفوة رأتْ فيها أحد عشر كوكبا براقا تلاشوا امام بريقٍ خجلٍ تجسد بضحكة .. 

اليوم ثم اليوم ثم اليوم .. أتم زرع الفرح بروحها بذرة تنمو وتترعر بهواشم روح سكنت روحها واستقرت ..