تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، افتتح سعادة مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، صباح أمس، فعاليات النسخة الثالثة من معرض دبي لبناء الأجسام ومعرض "النشاط والحيوية"، الذين يقاما بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي في قاعة زعبيل 4 و 5 و 6 بمركز دبي التجاري العالمي.

وتجوّل سعادة مطر الطاير في أروقة المعرض بحضور سعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي وناصر أمان آل رحمة مساعد الأمين العام، والعقيد علي خلفان المنصوري من شرطة دبي، كما التقى سعادته مع البطل العالمي جاي كاتلر الفائز ببطولة العالم "مستر أولمبيا" أربع مرات، واستمع إلى شرح نيك بلاير مدير المعرض الذي كشف عن مشاركة أكثر من 200 عارض جاؤوا من أكثر من 30 دولة، إلى جانب تنظيم العديد من الفعاليات والمنافسات الخاصة ببناء الأجسام واللياقة البدنية والتغذية الصحية.

وحضر سعادة مطر الطاير جانباً من العروض الافتتاحية للمنافسات التي يتم تنظيمها على هامش المعرض، والتقى مع العديد من العارضين من الشركات العاملة في قطاع اللياقة والغذاء الصحي وبناء الأجسام، الذين عبروا عن سعادتهم بالمشاركة في النسخة الثالثة من هذا المعرض الدولي المهم الذي أصبح من أهم الفعاليات السنوية في هذا المجال، وكذلك من الفعاليات المساهمة في تنمية قطاع الاستثمار في الرياضة.

إشادة

أشاد الطاير بما شاهده من حسن تنظيم، وبمشاركة أعداد كبيرة من العارضين في مختلف مجالات هذا العالم، وأعرب عن سعادته باستمرار النجاح لهذا المعرض وقال: "إن النجاح الذي يشهده هذا الحدث المهم والنمو المستمر له بمشاركة هذا العدد الكبير من العارضين والإقبال الجماهيري الضخم يؤكد على تحقيق رؤية القيادة الرشيدة بجعل الرياضة أسلوب حياة، فبفضل توجيهات قيادتنا وصلت دولة الإمارات العربية المتحدة إلى مقدمة الدول التي تدعم الرياضة كنشاط يومي حياتي، ووسيلة لاستنهاض الهمم، والعمل بروح الفريق الواحد، بحيوية ونشاط وسعادة".

ووجه سعادة مطر الطاير بأن يتم توسيع المساحة التي يقام عليها الحدث لتصل إلى 4 صالات بدلًا من 3 وذلك لاستيعاب العدد الكبير من العارضين والشركات من داخل وخارج الدولة، وكذلك الجمهور الذي اصطف أمام أبواب المعرض للدخول ومشاهدة العروض ولقاء الأبطال، والاستفادة من عروض الشركات التي تقدم أحدث التقنيات الرياضية من الأجهزة والأغذية المكملة، وأكد سعادة مطر الطاير الحرص على الاهتمام بجانب الصحة والغذاء السليم الذي لا يؤدي إلى أعراض جانبية من أجل سلامة وصحة الشباب من عشاق وممارسي هذا النوع من الرياضة.

وحضر الافتتاح عدد كبير من الجماهير الذين حضروا لمشاهدة الجديد في عالم بناء الأجسام واللياقة البدنية الذي يكتسب شعبية متزايدة واهتماما كبيرا من قطاع الشباب من الجنسين ومن مختلف فئات المجتمع، بجانب اللقاء مع أبطال وكبار المدربين في هذه المجالات.

وتقدم البطل العالمي جاي كاتلر بالشكر إلى سعادة مطر الطاير على دعم مجلس دبي الرياضي لهذا الحدث المهم وعبر عن إعجابه بالاهتمام الكبير الذي توليه دبي بالرياضة وبالتطور الذي وصلت إليه دبي من حيث نمو المنشآت الرياضية الحديثة.

ويقام المعرض على مساحة تفوق 16 ألف متر مربع في قاعات زعبيل 4 و 5 و 6 في مركز دبي التجاري حيث يشارك في المعرض أكثر من 800 رياضي ورياضية من مختلف دول العالم جاؤوا للتنافس على فرصة الفوز بواحدة من 14 بطاقة تخولهم للمنافسة في بطولة المحترفين.

وتحتضن النسخة الثالثة من معرض دبي لبناء الأجسام مجموعة استثنائية من العروض والأنشطة المتنوعة، التي تشمل مشاركة أبرز وأشهر الشخصيات الرياضية العالمية، وإطلاق حزمة من أحدث منتجات اللياقة البدنية، إلى جانب تقديم مجموعة من الدروس الرياضية الجماعية، ومسابقات اللياقة البدنية، والنقاشات التفاعلية المرتبطة بمواضيع الصحة والعافية.

ويعتبر المعرضين من أبرز الفعاليات التي تنظم في دبي والتي تتعلق بمجال الصحة واللياقة البدنية، ويتيح المعرضين لزوارهما، سواء كانوا من لاعبي بناء الأجسام المتمرسين أو من رواد الأندية الرياضية، وجهةً مثالية للاستفادة من مجموعة من العروض المتميزة، ضمن عطلة نهاية أسبوع حافلة بالنشاطات المتعلقة بهذه المجالات، فضلاً عن فرصة التقاط الصور مع البطل الأمريكي براين شو، حامل لقب أقوى رجل في العالم 4 مرات.

ويشهد معرض دبي للنشاط والحيوية تنظيم 50 جلسة في الياقة البدنية الجماعية واليوغا والملاكمة العلاجية والبيلاتس وتدريبات الكروس فيت والتدريبات الإفريقية الراقصة، ويتم تقديم اختبارات اللياقة البدنية والرشاقة لجميع زوار المعرض، بالإضافة إلى المؤتمرات والندوات والجلسات النقاشية التي تقام على هامش المعرض، ويستهدف معرض دبي للنشاط والحيوية الرياضيين من ممارسي رياضة بناء الأجسام وتدريبات اللياقة البدنية.

ويشارك في المعرض أبطال العالم في بناء الأجسام وفي مقدمتهم بطل العالم الأمريكي براين شو الذي يعد اللاعب الوحيد في العالم الذي أحرز لقب بطولتي أقوى رجل في العالم، وبطولة ’آرنولد سترونج مان كلاسيك‘ خلال العام نفسه، والفنزويلية ميشيل لوين، وروني كولمان حامل لقب بطولة ’مستر أولمبيا‘ لعدة مرات، بالإضافة إلى كل من دوريان ييتس وجاي كاتلر، ونجم اللياقة البدنية كاي جرين، وغيرهم من نجوم وأساطير الرياضة، والذين سيقومون بعقد جلسات تعارف ولقاء مع الزوار خلال فترة المعرض.

الأقوى في المنطقة

يشهد المعرض منافسة قوية لتحديد الفائز بلقب أقوى رجل وامرأة في منطقة الشرق الأوسط، مع تنافس اللاعبين في سلسلة من تحديات القوة الخارقة، مثل رفع أحجار أطلس وقلب الإطارات ورفع الكتل الخشبية وتحدي ثبات هركليز ضد المركبات ذات المحركات.