بدأت دائرة تنمية المجتمع - أبوظبي بالتعاون مع هيئة الموارد البشرية – أبوظبي برنامج التدريب النوعي للخريجين والباحثين عن عمل "أتدرب من أجل العمل"، والذي يتضمن تقديم التدريب والتأهيل الوظيفي، ويستمر لمدة 6 أشهر.

ويأتي برنامج أتدرب من أجل العمل، ضمن البرامج والمبادرات التي تطرحها هيئة الموارد البشرية مع عدد من الجهات والشركات الحكومية في إمارة أبوظبي، والتي تهدف إلى صقل مهارات الباحثين عن عمل ضمن نطاق العمل التطوعي لإكسابهم الخبرات والمعارف اللازمة لإعدادهم لوظيفة المستقبل وذلك عن طريق التدريب الميداني المتخصص لدى الجهات والشركات الحكومية.

ويتضمن "أتدرب من أجل العمل" الذي تقدم خلاله دائرة تنمية المجتمع للمتدربين بها، تقديم التدريب النوعي لـ 20 من خريجي الجامعات والكليات، وتأهيلهم لسوق العمل، وذلك في إطار المساعي نحو منح الفرص للكوادر الوطنية الشابة، وتمكينهم للانخراط في قطاعات العمل، بما ينعكس إيجاباً على مؤشرات الأداء ومخرجات العمل.

وأكدت الدائرة، أن البرنامج التدريبي "أتدرب من أجل العمل" يهدف إلى تنمية المهارات الذاتية والوظيفية لدى الخريجين، وتطوير قدراتهم المعرفية، بما يسهم في جعلهم مستعدين على العمل في مختلف المجالات.

وأضافت الدائرة أنها تعمل على تنفيذ مبادرات وبرامج لتدريب وتفعيل القادرين عن العمل، وذلك ضمن دورها الساعي إلى تعزيز مستويات الحياة الكريمة للأسر، عبر مساعدة أفرادها على الاعتماد على أنفسهم من خلال التدريب والتأهيل والتوظيف بالتعاون مع شركاء استراتيجيين من الدوائر والمؤسسات الحكومية.

وأشارت "تنمية المجتمع" أن البرنامج يعزز من سياسة الهيئة القائمة على تقديم الدعم لأفراد المجتمع، وذلك عبر تبني الخريجين والباحثين عن عمل، وتأهيلهم وفق برنامج مدروس يسهم في تسليحهم بمختلف المهارات الوظيفية، بما يسهم في تعزيز سياسة التوطين التي تنتهجها دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضافت أن "أتدرب من أجل العمل" هو أداة ممنهجة لتطوير قدرات الكوادر الوطنية، ومنحهم الفرصة لخوض تجربة الميدان الوظيفي، معربةً أن هذه البرامج تأتي استجابة للمسؤولية الاجتماعية تجاه إعداد وتأهيل الكوادر الوطنية.