قدّم المهرجان الدولي للتصوير "إكسبوجر"، الذي ينظمه المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة هذا العام تحت شعار "لحظات ملهمة" ويستمر حتى 24 نوفمبر المقبل، ورشة عمل فنية بالتعاون مع شركة سوني للكاميرات الفوتوغرافية ومعدات التصوير، استعرضت أهم الأسس والفنيات الخاصة بالتقاط صور البورتريه باحترافية عالية.

 

واستعرض المصور الفوتوغرافي، طوني غيل، أهم الخطوات اللازمة من أجل الحصول على صور البورتريه، حيث عرّف بهذا النوع من التصوير الذي يعتمد على إظهار ملامح الوجوه وتعبيراتها، والتركيز على الملامح، لافتاً إلى أن الضوء من أهم العناصر المؤثرة في تصوير هذا النموذج الفوتوغرافي، كون تعابير الوجه والشخصية تتأثر بشكل كبير بمعدلات الضوء الموجهة عليهما .

 

وقدّم غيل شروحات خاصة تتعلق بكيفية تكوين صور البورتريه، وما تعتمد عليه من أساسيات للوصول إلى لقطات تمتاز بجماليات عالية، حيث عرّف بالإعدادات التي يجب على المصور اعتمادها من أجل الحصول على صور جيدة، ولفت إلى ضرورة ترك مسافة تسمح بالتركيز على الوجوه بشكل أكبر، مشيراً إلى أن هذا النوع من التصوير يحتاج إلى إعدادات تركيز خاصة لفتحة العدسة لإظهار أدق تفاصيل الوجه.

 

وتعتبر صور البورتريه أحد أهم الأساليب الفنية المتبعة في التقاط الصور لما لها من قدرة على إظهار التفاصيل الخاصة بالوجوه، حيث تستخدم هذه التقنية عادة في الصور الشخصية للأفراد وعن قرب، وتمتاز بقوة جذب كبيرة لأن التركيز على العيون والملامح بشكل كبير يمنح الصور بعداً أكثر جمالية وحدّة.