هيئة الطرق والمواصلات ـــ محمد المنجي:
قال سعادة مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات إن عدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي (مترو دبي وحافلات المواصلات العامة ووسائل النقل البحري وسيارات الأجرة) في النصف الأول من العام الجاري، بلغ 273 مليوناً و452 ألفاً و791 راكباً،  مقارنة بنحو 271 مليون و302 ألف راكب في الفترة ذاتها من عام 2015.
وقال إن عدد مستخدمي مترو دبي بخطية الأحمر والأخضر سجل نموا كبيراً في الأشهر الستة الماضية، حيث بلغ 96 مليوناً و486 ألفاً و495 راكباً، مقارنة بنحو 88 مليوناً و252 ألفاً و34 راكباً في الفترة ذاتها من العام الماضي، حيث بلغ عدد مستخدمي الخط الأحمر في النصف الأول من العام الجاري 61 مليوناً و204 آلاف و743 راكباً، مسجلاً ارتفاعاً عن الفترة ذاتها من العام الماضي الذي بلغ عدد الركاب فيه 55 مليوناً و783 ألفاً و626 راكباً، وقفز عدد ركاب الخط الأخضر من 32 مليوناً و468 ألفاً و408 ركاب في النصف الأول من عام 2015 إلى 35 مليوناً و281 ألفاً و752 راكباً في النصف الأول من العام الجاري، مشيراً إلى أن عدد مستخدمي ترام دبي في النصف الأول من العام الجاري بلغ مليونين و535 ألفاً و429 راكباً، مقارنة بنحو مليون و552 ألفاً و756 راكباً في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأوضح سعادة مطر الطاير أن عدد مستخدمي حافلات المواصلات العامة في النصف الأول من العام الجاري، بلغ 69 مليوناً و922 الفاً و328 راكباً، واستحوذت خدمة حافلات المدينة (داخل مدينة دبي) على العدد الأكبر من الركاب، بواقع 44 مليوناً و835 ألفاً و999 راكباً، تلتها خدمة الحافلات المغذية للمترو التي نقلت 16 مليونا و434 ألفاً و997 راكباً، ثم حافلات النقل عبر المدن التي نقلت خمسة ملايين و566 ألفاً و279 راكباً، وبلغ عدد مستخدمي خدمة تأجير الحافلات للمؤسسات الحكومية والشركات ثلاثة ملايين و85 ألف راكب.
وأضاف أن وسائل النقل البحري التي تشمل العبرات والباص المائي والتاكسي المائي وفيري دبي، نقلت في النصف الأول من العام الجاري سبعة ملايين و140 ألفاً و858 راكباً، حيث بلغ عدد مستخدمي العبرات ستة ملايين و714 ألفاً و884 راكباً،  فيما بلغ عدد مستخدمي الباص المائي 324 ألفا و921 راكباً، ونقل فيري دبي 74 ألفاً و330 راكباً، ونقل التاكسي المائي 26 الفا و723 راكباً، مشيراً إلى أن مركبات الأجرة العاملة في دبي ( تاكسي دبي بالإضافة إلى شركات الامتياز)، نفذت في النصف الأول من العام الجاري 48 مليوناً و683 ألفاً و977 رحلة، نقلت خلالها 97 مليوناً و367 ألفاً و954 راكباً.

وأعرب سعادة مطر الطاير عن سروره بالنتائج الجيدة لعدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي، التي تشهد نمواً مطرداً على الرغم من شبه اكتمال منظومة النقل الجماعي في الإمارة، وهو ما يترجم التوجه الاستراتيجي لهيئة الطرق والمواصلات في تقليل استخدام المركبات الخاصة وزيادة استخدام النقل الجماعي، وجعلها الخيار المفضل لتنقل السكان في إمارة دبي، حيث تسعى الهيئة الوصول بنسبة مساهمة وسائل النقل الجماعي في حركة السكان 30% في عام 2030، وقال إن نسبة مساهمة النقل الجماعي ارتفعت من 6% في عام 2006 إلى 15% في عام 2015، ويتوقع أن تصل لـ 16% في نهاية العام الجاري.