في إطار حرص القيادة العامة لشرطة دبي على توفير بيئة تعليمية آمنة، وتثقيف الأجيال المستقبلية مروريا وقانونيا واجتماعيا، انطلقت ورش عمل "منظومة الحس الأمني" التي تستهدف طلبة مدارس إمارة دبي تحت شعار "سلامة...وقاية...حماية"، والتي ينظمها مركز حماية الدولي للتدريب بتوجيهات من سعادة اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، ومتابعة وإشراف العميد عيد محمد ثاني حارب مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات عضو اللجنة العليا لمركز حماية الدولي.

وقال المقدم الدكتور عبد الرحمن شرف المعمري، نائب مدير مركز حماية الدولي للتدريب، إن شعار الحملة يحمل في طياته الرسائل التوعوية التي تهدف شرطة دبي إلى إيصالها لطلبة المدارس، ذلك أن ورش عمل "السلامة" توجه رسائل توعوية بشقيها النظري والعملي إلى الطلبة حول اشتراطات السلامة الواجب اتباعها أثناء صعودهم ونزولهم من الحافلة المدرسية أو المركبة الخاصة، والعبور من الأماكن المخصصة مع الانتباه جيدا لحركة المركبات في الشارع.

 

وتابع " في ورش عمل " الوقاية"، تولي شرطة دبي اهتماما كبيرا بتوعية الطلبة من التدخين والوقوع في فخ المخدرات، أما في ورش عمل "حماية" فإن شرطة دبي توجه حملاتها التوعوية نحو حماية الطلبة من التنمر والعنف والابتزاز الالكتروني ومخاطر الألعاب الالكترونية والانترنت وغيرها من الإشكاليات التي قد يقع فيها الطلبة."

وقال إن إطلاق منظومة "الحس الأمني" وتنفيذ ورش عمل متعددة المحاور جاءت بتوجيهات من سعادة القائد العام بضرورة استحداث وسائل وأساليب أكثر حداثة وتطورا لإيصال الرسائل التوعوية على اختلافها إلى طلبة المدارس في مختلف المراحل الدراسية، إلى جانب أهمية إشراك كافة عناصر المنظومة التعليمية المتمثلة في الكادر الإداري والتدريسي وأولياء الأمور والطلبة في هذه الرسائل، وبالتعاون مع كافة الجهات المعنية من مؤسسات حكومية وخاصة لتحقيق الأهداف المرجوة.

يُذكر أن أولى ورش عمل المنظومة انطلقت بمحور "السلامة" لتوعية الطلبة حول السلامة المرورية، واستهدفت طلبة مدرسة الثاني من ديسمبر التأسيسية في دبي، بحضور المقدم عبد الرحم شرف المعمري، والأستاذة منى أحمد الياس المهيري مديرة المدرسة، وشارك في تقديم ورشة العمل كل من الملازم خليل ميرزا أهلي رئيس قسم البرامج الطلابية في شرطة دبي، والأستاذة لولوة ثاني ضابط رئيسي في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، والعريف محمد ناجي محسن، والرقيب أول غلام علي من الإدارة العامة للمرور في دبي.