ابتداءً من صباح هذا اليوم انطلقت فعاليات اليوم العالمي للباستا احتفالاً بالذكرى السنوية العشرين، والتي تنعقد للمرة الأولى في دبي. اجتمع الطهاة المحليين، بمن فيهم الشيف محمد أورفلي مع طهاة عالميين و إيطاليين ذو خبرة عالمية مثل Luca Marchini و Victoria Andrade، إضافةً إلى كوكبة من الخبراء وأخصائيي التغذية والصحة الغذائية في دبي للاحتفال والتوعية عن مدى أهمية وجودة هذا المكوِّن الغذائي الذي يعد عنصراً غذائياً أساسياً، حيث توسّع انتشاره ليصبح واحد من أهم وأشهر المكونات الغذائية المفضّلة على مائدة الطعام لدى الجميع في كل أنحاء العالم

 

تحت رعاية منظمة المعكرونة الدولية (IPO) والرابطة الإيطالية لصناعة الحلويات والمعكرونة (AIDEPI) ووكالة التجارة الإيطالية (ITA)، سيركز الحدث على عقد العديد من الفعاليات والأنشطة وجلسات بحث وحلقات نقاش علمية وبحثية لمدة يوم كامل مع نخبة من الأخصائيين والشخصيات البارزة في هذه الصناعة، وذلك في حديقة المعرفة في دبي، إضافة لجلسات طهي مباشرة مع طهاة إيطاليين ومحليين ومبادرات مؤسساتية كبيان توقيع اتفاقية علمية بالإجماع حول وجبات المعكرونة الصحية، والتي مثّلها خبراء بارزين وأخصائيي التغذية من بينهم John Sievenpiper و Cyril Kendall، وذلك في المركز الدولي لفنون الطهي (ICCA).

 

وعلّق الشيف محمد أورفلي أثناء جلسات الطهي المباشرة ضمن فعاليات الحدث قائلاً: "إن الباستا هي المكون الغذائي الذي يجمع بين العديد من الأطباق و المأكولات وهو عنصر غذائي مشترك في جميع أنحاء العالم - الباستا على سبيل المثال تُنسب للإيطاليين، والشعيرية من اختصاص الآسيويين، أما المعكرونة فلها انتشار واسع في المناطق العربية، و شعرية الفيديوا في إسبانيا، وطبق المكرونة بالباشاميل الشهير في اليونان، والمعكرونة الأمريكية، الخ... كل ما تحتاج إليه هو القليل من المكونات - الطحين والملح والماء وأحيانًا البيض - هذه المكونات ستكون متناغمة لتقديم أشهى وألذّ طبق معكرونة يمكن تحضيره بكل سهولة. نستطيع الجزم بأن المعكرونة هي المكون الغذائي المفضّل التي تجميع الصغار وجميع الأعمار من مختلف أنحاء العالم على مائدة الطعام"

 

وفقاً للتقارير الصادرة عن منظمة الأمم المتحدة، فقد ارتفع مؤشر الجوع العالمي للسنة الثالثة على التوالي. كما ازداد عدد الأشخاص المصابين بأمراض مرتبطة بنقص في التغذية، حيث تراجع مؤشر انتشار الجوع إلى ما كان عليه منذ ما يقرب من عقد من الزمان، ونظراً لذلك تم الإعلان عن حملة توعوية عالمية وطارئة تحثّ المجتمع الدولي للقضاء على الجوع بحلول عام 2030. أظهرت الأبحاث والتقارير أن أكثر من 820 مليون شخص يعانون الجوع وأكثر من 150 مليون طفل لديهم مشاكل تأخر في النمو. ومن هنا تعزّزت الأسباب والأهداف عند منتجي المعكرونة من جميع أنحاء العالم لإطلاق ثاني أكبر مبادرة خيرية عالمية بعنوان Power of Pasta حيث تقوم بالتبرع بنحو مليوني طبق من المعكرونة إلى المنظمات المحلية المشاركة في مكافحة الجوع. وكجزء من هذه المبادرة، ستتلقى جمعية الهلال الأحمر الإماراتي تبرعاً بأكثر من 40,000 طبق معكرونة من الرابطة الإيطالية لصناعة الحلويات والمعكرونة (AIDEPI). وسينضم إلى الهلال الأحمر الإماراتي فريق عمل كامل من الموظفين والمتطوعين برئاسة محمد عبد الله الحاج الزرعوني ، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في دبي.

 

كما سيواصل اليوم العالمي للباستا احتفالاته بأسبوع ترويجي للمعكرونة في مجموعة مختارة من المطاعم الإيطالية: وذلك ابتداء من 25 أكتوبر إلى 1 نوفمبر

 

للمساعدة في دعم منتجي المعكرونة الإيطالية ونشر الوعي بين الناس لجميع أنواع وأشكال الباستا الإيطالية الأصيلة، سيقام الأسبوع الترويجي للباستا في المطاعم الإيطالية في الفترة ما بين 25 أكتوبر و 1 نوفمبر. حيث ستقدم 8 مطاعم إيطالية متميزة في دبي قائمة خاصة من أطباق المعكرونة للعملاء الذين سيحصلون أيضًا على عينة مجانية من المعكرونة لطهوها في المنزل، والتي يقدمها 6 منتجين إيطاليين متميزين، وهم Pasta Berruto و Pastificio Fabianelli و Divella و Pastificio Di Martino و La Molisana و Rustichella - بالتعاون ودعم من الرابطة الإيطالية لصناعة الحلويات والمعكرونة (AIDEPI). أما المطاعم الإيطالية  الثمانية المشاركة فهي Bice و Gusto و Matto و Prego’s و Quattro Passi Ristorante و Ronda Locatelli و Trattoria Toscana و Vivaldi من Alfredo Russo

 

اليوم العالمي للباستا هو جزء من تظاهرة "أسبوع المطبخ الإيطالي في العالم"، والذي تقام فعالياته في الإمارات العربية المتحدة للمرة الثالثة على التوالي. وسيتم استضافة عدد من الفعاليات والأنشطة خلال هذا الاحتفال الموسع في 25 أكتوبر، والتي تستمر لمدة شهر حتى 25 نوفمبر للوقوف على العدد المتزايد من المنتجين الإيطاليين الذين أظهروا نجاحاً باهراً في تصدير المكونات الإيطالية الأصيلة إلى الإمارات العربية المتحدة.