تتواصل فعاليات "صيّف المرح" في واجهة المجاز المائية، إحدى الوجهات السياحية العائلية الأبرز في إمارة الشارقة، والتي انطلقت في أول أيام عيد الفطر المبارك بهدف توفير بيئة ترفيهية مشوقة تلبي رغبات مختلف الفئات، وتبرز الملامح الجمالية والمعالم السياحية التي تتميز بها الواجهة.

وتتضمن عروض هذا الصيف سلسلة من الفعاليات المشوقة، والعروض التفاعلية الممتعة التي تقام في حديقة الألعاب المائية المصغرة، إحدى المرافق الرئيسة في واجهة المجاز المائية، بالإضافة إلى الرسم على الوجه للأطفال، وتشكيل البالونات، وعروض السيرك البرازيلي، وعروض الفقاعات.

وستواصل واجهة المجاز المائية تنظيم هذه الفعاليات والعروض الترفيهية المصاحبة لها حتى نهاية شهر أغسطس المقبل، إذ ستتم إقامتها بشكل منتظم خلال عطلة نهاية الأسبوع (يومي الخميس والجمعة) من الساعة الخامسة مساءً وحتى التاسعة مساءً، في حديقة الألعاب المائية المصغرة، ويبلغ سعر التذكرة 30 درهماً إماراتياً للشخص.

وقال محمد فاضل المزروعي، مدير واجهة المجاز المائية: "تزامناً مع الصيف وموسم الإجازة المدرسية، سعينا لاستقطاب مزيد من الزوار والسياح للاستمتاع بما تتضمنه إمارة الشارقة من وجهات ومعالم مميزة، وفي مقدمتها واجهة المجاز المائية، عبر تنظيم العديد من الفعاليات والعروض، وندعو العائلات والأطفال بشكل خاص لقضاء أجمل الأوقات مع ذويهم وأصدقائهم في بيئة ممتعة تمزج بين المرح والمتعة والفائدة".

وشهد صيف المرح في أسبوعه الأول إقبالاً جماهيرياً كبيراً، وجذبت  العروض الترفيهية والحيّة التي تقام خلاله أعداداً كبيرة من الزوار الذين استمتعوا بفقرات  متنوعة جمعت بين السيرك والفن والمسرح والموسيقى.

وفي فعالية الرسم على الوجه، استمتع الأطفال بإبداعات الرسامين الذين نجحوا في إدخال البهجة والسرور إلى قلوبهم، وقد اكتست وجوه الأطفال بألوان الفرح، أما في جناح لعبة الفقاعات، فقد تم توجيه الدعوة للأطفال لابتكار أنواع مختلفة من الفقاعات، باستخدام أدوات خاصة، ما أتاح لهم فرصة العمل مع خبير محترف بمزج الفقاعات وصنع أكبرها وأجملها.

وتتميّز واجهة المجاز المائية باحتوائها على العديد من المرافق الترفيهية والسياحية، مثل المطاعم، والمقاهي، والأماكن الترفيهية للأطفال، ومساحات لممارسة الرياضة، وهو ما جعلها إحدى أهم الوجهات السياحية التي تقصدها العائلات من إمارة الشارقة بشكل خاص، ومن دولة الإمارات وزوارها بشكل عام. 

وتستضيف واجهة المجاز المائية على مدار العام العديد من النشاطات الفنية والترفيهية المتنوعة، التي تشمل عروضاً سينمائية ومسرحية، وعروض الألعاب النارية في المناسبات الوطنية والأعياد، إضافة إلى النشاطات الفنية في حديقة مرايا للفنون التي تمثل منصة عرض خارجية للمشاريع الفنية الإقليمية والدولية.