أكد مواطنو رأس الخيمة والمقيمون فيها على التزامهم بإعادة التدوير ودعمهم الكامل لتوفير مستقبل مستدام يحافظ على بيئة رأس الخيمة وجمالها الطبيعي، باستخدام الأكياس الخضراء والبنية لفرز المخلفات القابلة لإعادة التدوير وإرسال ما يزيد على 18 ألف كيلوغرام من المخلفات المفروزة إلى مراكز تجميع المواد القابلة لإعادة التدوير منذ افتتاحها في أواخر شهر أبريل من هذا العام.
 

واستقبل مركزا تجميع النفايات القابلة لإعادة التدوير في كل من حديقة صقر وراك مول 18 ألف و600 كيلوغرام من النفايات المنزلية المفروزة في الأكياس الخضراء التي احتوت على مواد جافة ونظيفة قابلة لإعادة التدوير مثل البلاستيك والأوراق والورق المقوى والزجاج والقوارير، خلال الفترة الواقعة بين شهر مايو وسبتمبر من هذا العام.
 

وكانت دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، متمثلة بمؤسسة إدارة المخلفات، قد افتتحت هذين المركزين في شهر مايو بهدف تمكين أفراد المجتمع والشركات الصغيرة والمتوسطة من التخلص من النفايات القابلة للتدوير وذلك عن طريق توفير موقع يسهل الوصول إلى سواء على متن سيارة أو سيرًا على الأقدام.
 

ويتولى موظفو مؤسسة إدارة المخلفات مهمة جمع النفايات من المركزين بشكل دوري عدة مرات في الشهر، وترسل جميع النفايات المجمعة في المركزين لتعالج بوسائل إعادة التدوير.
 

ويدعم المركزان، اللذان جاء افتتاحهما ضمن مبادرة إمارتي بيتي التي انطلقت في شهر أكتوبر من العام الماضي، جهود إمارة رأس الخيمة في تحقيق رؤية الإمارة 2021 الرامية إلى معالجة 75 % من إجمالي النفايات البلدية الصلبة بطرق المعالجة المختلفة ما عدا الطمر في المكبات الصحية.
 

وتوزع مؤسسة إدارة المخلفات الأكياس المخصصة لإعادة التدوير بلونيها الأخضر والبني مجانًا على المقيمين في مختلف مناطق رأس الخيمة، ومن ضمنها الظيت والرمس والمنطقة الجنوبية ومنطقة الحمراء بالإضافة إلى جميع المشاريع التطويرية التابعة لشركة رأس الخيمة العقارية.
 

كما يمكن للسكان في مختلف مناطق رأس الخيمة طلب أكياس إعادة التدوير أو الحصول عليها عن طريق التواصل مع مكاتب إسعاد المتعاملين التابعة لدائرة الخدمات العامة أو زيارة مراكز تجميع المخلفات.
 
وكانت مؤسسة إدارة المخلفات في رأس الخيمة قد جمعت 11 ألف و200 كيلوغرام من النفايات المفروزة في أكياس إعادة التدوير من مركز تجميع المخلفات الكائن في حديقة صقر، خلال الفترة الواقعة بين شهري مايو وسبتمبر، فيما شهد شهر يوليو تحويل 4760 كيلوغرامًا من النفايات من هذا الموقع لتتم معالجتها بإعادة التدوير بدلًا عن طمرها بالمكبات الصحية.
 

فيما جمع موظفو مؤسسة إدارة المخلفات 7400 كيلوغرامًا من النفايات من مركز تجميع المخلفات في راك مول ما بين شهري مايو وأغسطس.
 

وتشهد نسبة النفايات المرسلة إلى مركز إعادة التدوير تزايدًا منذ افتتاح مركزي التجميع في شهر مايو، مما يؤكد على التزام أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين في رأس الخيمة بالحفاظ على بيئتهم.
 

وعلقت سونيا ناصر، الرئيس التنفيذي لمؤسسة إدارة المخلفات في رأس الخيمة: "يسعدنا نجاح مبادرة افتتاح مركزي تجميع المخلفات وحماس أفراد المجتمع في رأس الخيمة تجاه إعادة التدوير، وتمكن هذه المبادرة أعضاء المجتمع والشركات الصغيرة من المساهمة في جهود إعادة التدوير، وتشجعهم على المبادرة إلى وضع المخلفات القابلة لإعادة التدوير في مراكز تجميع المخلفات بدلًا من أن ينتهي بها الحال إلى الطمر في المكبات الصحية، ليساهموا بشكل فاعل في برنامج إعادة التدوير، ويأتي هذان المركزان، بالإضافة إلى مبادرة إمارتي بيتي، ضمن جهود رأس الخيمة في حماية البيئة والجمال الطبيعي الذي تتميز به الإمارة، وتشجيع جميع المقيمين والمواطنين باتباع أسلوب حياة يحافظون فيه على البيئة".