نظمت اللجنة النسائية في هيئة الطرق والمواصلات، فعاليات متنوعة، احتفاءً بيوم المرأة الإماراتية الذي أطلقته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، ويواكب الثامن والعشرين من أغسطس من كل عام، تزامناً مع تاريخ تأسيس الاتحاد النسائي في عام 1975، والذي يأتي هذا العام تحت شعار " المرأة على نهج زايد".
وقالت موزة المري مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي، رئيس اللجنة النسائية في الهيئة، يأتي احتفائنا بيوم المرأة الإماراتية 2018 تحت شعار "المرأة على نهج زايد" متزامناً مع مبادرة عام زايد، مؤكدة أن هيئة الطرق والمواصلات تنظر إلى الموظفة المواطنة بوصفها رهاناً حضارياً جديراً بالاعتبار في تحقيق أهدافها الاستراتيجية وطموحاتها التنموية، حيث تعيش بنت الإمارات أزهى عصورها في كنف القيادة الرشيدة، التي لم تبخل في تسخير جميع الإمكانيات لتمكين المرأة الإمارتية، مما ساعدها على الوصول إلى أعلى المناصب والمراتب على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، حيث أصبحت شريك رئيسي في التنمية الحضارية للدولة.

وأوضحت المري أنه تم تكريم عدد من الموظفات الرائدات في هيئة الطرق والمواصلات لإنجازاتهن المبدعة، والجهود التي يبذلنها في تطوير عمل الهيئة وتحقيق أهدافها الاستراتيجية، إضافة إلى تنظيم جلسة حوارية تم من خلالها استضافة إحدى القيادات في الهيئة لإلقاء الضوء على مسيرتها المهنية.
 وأكدت المري، أن هيئة الطرق والمواصلات، تحرص بشكل كبير على النهوض بالموظفات عبر تأهيلهن ومنحهن المزيد من الثقة في قدراتهن بالدعم والتحفيز والتشجيع ببرامج متميزة وخلق بيئة عمل تسهم في إسعادهن وتعزز دورهن في مسيرة الهيئة.