في إطار احتفالات دائرة القضاء في أبوظبي بيوم المرأة الإماراتية، افتتح سعادة المستشار يوسف سعيد العبري وكيل دائرة القضاء؛ وسعادة المستشار علي محمد البلوشي النائب العام لإمارة أبوظبي؛ قاعة ظبية لخدمة فئة المتعاملين من النساء في المبنى الرئيسي الجديد في أبوظبي. ويأتي تخصيص قاعة للمتعاملات من النساء انطلاقاً من رؤية الدائرة نحو التميز والفعالية في تقديم خدمات عدلية وقضائية عالمية الجودة. حيث توفر القاعة بيئة خدمية مناسبة ومريحة للمتعاملات مع الدائرة، تراعي خصوصيتهن، وتتوافق مع قيمهن المجتمعية.

وأوضح سعادة المستشار يوسف سعيد العبري وكيل الدائرة، أن تخصيص قاعة لانجاز تعاملات فئة السيدات جاء استناداً إلى نتيجة استطلاع رأي أجرته الدائرة حول تطلعات هذه الفئة من المتعاملين نحو تطوير الخدمات المقدمة لهن،  فكان أن أيدت 86% ممن شملهن الاستطلاع تخصيص مركز لإنجاز التعاملات مخصص لهن. وأشار سعادة وكيل دائرة القضاء إلى توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة؛ رئيس دائرة القضاء في أبوظبي، بتلمس الاحتياجات الواقعية لمختلف فئات المجتمع، وتلبيتها بما يتوافق مع طبيعة كل فئة ومتطلباتها، وذلك في إطار سعي الدائرة الدائم نحو تجويد خدماتها وإسعاد المتعاملين.

من جهته أوضح يوسف حسن الحوسني؛ مدير قطاع مساندة المحاكم والمتعاملين، أن القاعة استمدت اسمها من الموروث المحلي لإمارة أبوظبي، وهو مشتق من اسم عاصمتنا الغالية، مؤكداً أن الخدمات في القاعة الجديدة تقدم من خلال موظفات من الإناث حصراً، مما يوفر المزيد من الخصوصية للمتعاملات، وبالتالي يكن لديهن قدرة أكبر على شرح متطلبات الخدمات التي يرغبن بالحصول عليها بحرية وبدون حرج.

وأضاف الحوسني، أن قاعة " ظبية" تضم مجموعة متكاملة من الخدمات القضائية والعدلية تشمل خدمات كل من الكاتب العدل والمحاكم وقيد الدعاوى والنيابة العامة، إضافة إلى خدمات الطباعة. مشيراً إلى أن قاعة الظبية تعتبر قناة إضافية لخدمات دائرة القضاء في أبوظبي، حيث توفر الدائرة لكافة متعامليها خيارات عديدة للحصول على خدماتها القضائية والعدلية منها الخدمات الالكترونية، إضافة إلى تعهيد بعض الخدمات عن طريق المراكز الخارجية. كما يمكن للمتعاملين التواصل مع دائرة القضاء عبر القنوات المفضلة لديهم في حال كانت لديهم أي استفسارات أو ملاحظات حول خدمات الدائرة.