اختتم مركز الجليلة لثقافة الطفل ورشة صناعة دمى الماريونيت بعرض مسرحي بعنوان

 "Tango with Flamingo " يعتمد على تحريك الدمى والتجاوب مع الإيقاع.

 

وأقيمت الورشة التي شارك فيها 13 طفلا ضمن فعاليات "صيف الجليلة 2018" تحت إشراف الممثلة نصرة المعمري التي شرحت للأطفال معلومات عن طائر الفلامينجو بغرض تعزيز الحس البيئي لدى الأطفال، ثم عمل الأطفال على تصميم وخياطة دمى الماريونيت الخاصة بهم باستخدام مواد معاد تدويرها، كما تعلم الأطفال كيفية تحريك الدمى وفقا للإيقاع.

واستفاد الأطفال من هذه الورشة بالحصول على معلومات بيئية حول أماكن عيش الفلامينجو والمحميات الخاصة فيه وأنواعه وغذائه، إلى جانب تعلم إعادة التدوير، تجسيد الشخصيات وصناعتها، تعلم اتساق المشهد والايقاع الموسيقي المسرحي، وكيفية ابتكار قصة وعرضها بالحركة لا الحوار الشفهي.

وقد أتاح القائمون على مسرح "الجليلة لثقافة الطفل" للأطفال المشاركين في الورشة، فرصة اختبار تجهيز العروض المسرحية كاملة، حيث كانت مهمة تجهيز العرض النهائي الذي حضره أولياء الأمور، وابتكار شباك لبيع التذاكر والعمل فيه، وإبداع ديكور تزيّنه مجسمات الفلامينجو من المهام الموكلة للأطفال ليتعلموا فن صناعة المسرحية بكافة مراحلها.

 

يذكر أن صيف الجليلة 2018 يستقبل الأطفال حتى نهاية شهر أغسطس، وما زالت فرص التسجيل مفتوحة في ورش فنية يومية أو بفترات زمنية أطول برسوم رمزية تبدأ من 150 درهما، كما يخصص دورات فنية للكبار وأخرى تجمع أفراد العائلة معا.