نظمّت اللجنة المشتركة بين دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان ووزارة الاقتصاد حملة تفتيشية لمراقبة الأسعار في منافذ البيع في كلا من سيتي سنتر عجمان وسوق بيع الأسماك في الإمارة. وتأتي هذه الحملة في إطار جهود الدائرة المتواصلة بضرورة الالتزام والتأكد من عدم زيادة الاسعار ومخالفة الجهات الغير ملتزمة بالقوانين. وتعنى اللجنة المشتركة بين وزارة الاقتصاد ودائرة التنمية الاقتصادية ببحث شكاوى المستهلكين بشأن ارتفاع الأسعار في مراكز التسوق.
 

وبهذا الشأن، تحدث السيد ماجد ناصر السويدي، مدير إدارة الرقابة والتفتيش قائلاً: تحرص الدائرة على تعزيز جهودها في تنظيم الحملات التفتيشية بهدف مراقبة الأسعار وحماية المستهلك باعتبارها أولوية استراتيجية وهدفاً رئيسياً للدائرة في خلق بيئة استهلاكية واستثمارية عادلة تدعم استقرار الاقتصاد الوطني. ونلتزم بمراقبة الأسواق بشكل منتظم ومستمر للتأكد من أسعار وسلامة المنتجات في منافذ البيع والمراكز التجارية، لضمان مزاولة الأنشطة الاقتصادية وفق القوانين والأنظمة الاتحادية والمحلية المعمول بها في الدائرة."

 

من جانبه أكد السيد جاسم صالح عبدالله، رئيس وحدة حماية المستهلك والرقابة التجارية في وزارة الاقتصاد على ان هذه الزيارات الميدانية الدورية تعمل على تعزيز الوعي العام وصولاً إلى أقصى درجات الأمان الاستهلاكي والاستثماري في إمارة عجمان، هذا وإلى جانب مهمتنا الرئيسية في مراقبة السلع وجودة وسلامة المنتجات المعروضة في الأسواق. نلتزم كذلك بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية بمراقبة الأسواق بشكل منتظم ومستمر للتأكد من أسعار المنتجات المعروضة في منافذ البيع ومراكز التسوق، لضمان مزاولة الأنشطة الاقتصادية وفق القوانين المعمول بها في الدائرة بهدف حماية حقوق المستهلك في إمارة عجمان.

 

جدير بالذكر، تأتي هذه الزيارات التفتيشية ضمن خطة الإدارة السنوية وبشكل مستمر للحد الظواهر السلبية ومنها رفع الأسعار دون مُبرر ومخالفة الجهات الغير مُلتزمة.