كشفت القصباء، الوجهة السياحية الأبرز في إمارة الشارقة، عن تنظيمها فعالية "الليالي التركية في القصباء"، التي ستقام في الفترة من 4 حتى 13 من فبراير 2016 ، وتتضمن العديد من الأنشطة والمنتجات التركية التي ستعرض في أروقة القصباء وممراتها.

وستتضمن الفعالية التي تستمر على مدار عشرة أيام بازاراً لعرض المأكولات التركية الشعبية، وأكشاكاً أخرى لبيع الملابس، والمجوهرات التقليدية، والهدايا التذكارية، والتوابل، والعطور، والإكسسوارات. وستستمر فعالية "الليالي التركية في القصباء" يومياً من الساعة 5:00 عصراً وحتى 11:00 مساءً، وسيحظى خلالها زوار القصباء على فرصة التعرف على الثقافة والحضارة التركية، كما سيتمكن السياح والمقيمين من تذوق مجموعة متنوعة من الأطباق التركية المعروفة بالإضافة إلى اقتناء سلع تقليدية متنوعة.

وقال سلطان محمد شطاف، مدير القصباء: "يأتي اختيارنا لفعالية "الليالي التركية في القصباء" في إطار اهتمامنا بتعزيز التواصل بين الحضارات وتعريف المجتمع الإماراتي بثقافة وتقاليد الشعوب الأخرى، ولكون القصباء هي الوجهة السياحية الأمثل لاستضافة الفعاليات العائلية والترفيهية، وواحدة من أبرز الوجهات الثقافية في إمارة الشارقة، ولما تحويه من مرافق تخدم كافة الزوار ولسهولة عملية التنقل بين ممراتها، كما أن زيادة إقبال المقيمين والسياح عليها جعلها من أنسب الخيارات لإطلاق العديد من الفعاليات الترفيهية والثقافية التي تناسب جميع الفئات العمرية".

وأكد شطاف أن القصباء تسعى دوماً إلى تنظيم أنشطة وفعاليات ترفيهية وثقافية، تساهم في تعزيز المنتج السياحي للإمارة، وتوفر لزوار القصباء مساحة جديدة من التنوع والتجدد الدائم، ويأتي تنظيم "الليالي التركية في القصباء" تأكيداً على الاهتمام بكافة الجاليات المقيمة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتمتلك القصباء مجموعة من أحدث المرافق والمعالم السياحية، بما فيها المطاعم والمقاهي، ومنطقة الألعاب الخاصة بالأطفال، ونافورة القصباء الموسيقية، وعجلة عين الإمارات، ومركز مرايا للفنون، وغيرها من المرافق الأخرى التي تمنح زوارها فرصةً للاستمتاع بهذه المرافق والخدمات، فضلاً عن كونها وجهة الأسرة الأمثل بفضل مجموعة من الأنشطة المتنوعة التي تنظمها وتلبي احتياجات الأفراد من جميع الأعمار.