أعلنت هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة عن مشاركة إمارة الشارقة للعام الخامس على التوالي بمعرض "فيتور للسياحة الدولية" في العاصمة الإسبانية مدريد، والذي تنطلق فعالياته خلال الفترة من 20 وحتى 24 يناير الجاري. ويُعد الحدث أحد أهم المعارض المعنية بقطاع السياحة والسفر العالمي. وتشارك الإمارة بجناح يمتد على مساحة 70 متر مربع ويجسد في تصميمه الهوية الثقافية التي تتميز بها عن غيرها.

وتترأس الهيئة وفد الإمارة المشارك في المعرض، والذي يضم كلاً من: وكالة سفريات مطار الشارقة (ساتا)، فندق رمادا الشارقة، وفندق جولدن توليب، وشركة مقر العالم للسفريات "كوزمو"، حيث سيقوم الوفد بالتعرف على وكالات السفر الجديدة في السوق الأسباني، وبحث الفرص المتاحة بهدف تسيير رحلات مباشرة جديدة من أسبانيا إلى الشارقة.

وتحرص الهيئة على المشاركة بشكل سنوي وفعال في أهم المحافل والمعارض الدولية المتخصصة، وذلك كجزء من جهودها الرامية إلى تعزيز مكانة الشارقة على خريطة السياحة الدولية، وخاصة في المعارض التي تجمع المختصين والخبراء في قطاعي السياحة والسفر بالسوق الأوروبي مثل معرض فيتور، الذي يُشكل منصة مثالية لتبادل الخبرات مع ممثلي القطاع في أوروبا ومناقشة الفرص المتوفرة مع المعنيين والمستثمرين واللاعبين الرئيسيين في القطاع، كما يوفر المعرض الفرصة لوفد الشارقة للاطلاع على أفضل وأحدث الممارسات في صناعة السياحة الدولية ومناقشتها مع خبراء القطاع حول العالم.  

وشهدت مشاركة الهيئة في معرض فيتور خلال السنوات الأربع الماضية نجاحاً لافتاً، حيث سلّطت الهيئة الضوء على الإمارة كوجهة سياحية مميزة للزوار القادمين من السوق الإسباني وشبه الجزيرة الايبيرية وكذلك سوق أمريكا الجنوبية. كما تسعى الهيئة للاستفادة من مشاركتها في معرض فيتور للترويج لسياحة الشارقة واستقطاب السياح من أسواق أخرى منها أمريكا الوسطى والجنوبية، والتي ترتبط برحلات طيران مباشرة مع دولة الإمارات. وقد أظهرت الإحصاءات الأخيرة أن عدداً كبيراً من السياح القادمين من أسواق أمريكا الجنوبية لزيارة المواقع السياحية في منطقة الشرق الأوسط ، يقومون بالتوقف خلال رحلاتهم في دولة الإمارات، وبفضل تنوع المنتج السياحي والثقافي وتوفر مراكز التسوق في الشارقة، فإنها تشكل نقطة جذب مهمة لهؤلاء السياح.

وتعول سياحة الشارقة بشكل كبير على اهتمام سياح أسواق أمريكا الجنوبية بالسياحة الثقافية التي تتميز بها الإمارة ، نحو جذب المزيد من الزوار ورفع مستوى الوعي لدى السياح في أسواق أمريكا الجنوبية بمكانة ومقومات الإمارة الثقافية لتصبح إحدى وجهاتهم المفضلة في هذا الإطار.

كما تركز الهيئة خلال مشاركتها في الحدث على الترويج لفعالياتها المتنوعة القادمة وأبرزها "مهرجان أضواء الشارقة" الذي ينطلق خلال الفترة من 4 وحتى 13 فبراير المقبل، بالإضافة إلى بتزويد زوار المعرض بالمعلومات الوافية والكتيبات الخاصة بمنتج الشارقة السياحي.

يُذكر أن معرض فيتور للسياحة الدولية يستقطب سنوياً حوالي 9500 عارض، وأكثر من 220 ألف زائر من 165 دولة حول العالم، ويوفر الحدث منصة رئيسية لهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة للترويج لسياحة الإمارة ومنتجاتها ومشاريعها في هذا المجال في السوق الإسباني والأوروبي.