أعلنت "الأنصاري للصرافة"، الشركة المتخصصة في توفير خدمات صرف العملات الأجنبية والتحويلات المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن تبرعها بحافلة لـ "مركز الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتواصل الحضاري"، بهدف تأمين النقل والمواصلات لطلبة البرامج التعليمية والرحلات التثقيفية التي ينظمها المركز للمدارس والجامعات والمؤسسات. وتأتي المبادرة بالتزامن مع عام زايد، وانطلاقاً من إلتزام الشركة بمسؤوليتها الإجتماعية والإنسانية وترسيخاً لمسيرة العمل الخيري.

 

وتعليقاً على المبادرة، قالت نورما محمد سليمان، رئيسة "مركز الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتواصل الحضاري": لطالما أولت شركة "الأنصاري للصرافة" إهتماما بدعم وتنمية المجتمع، في مختلف الأصعدة والمجالات، وإن هذه اللفتة الكريمة ستسهم في تطوير وتسهيل عمل المركز وإيصال رسالته إلى أكبر عدد ممكن من الناس. وأود أن أتقدم بإسمي وبإسم كافة العاملين في المركز بجزيل الشكرإلى "الأنصاري للصرافة" على هذه المبادرة الكريمة التي تأتي بالتزامن مع الشهر الفضيل".