أعلنت شركة تروجان القابضة اختتام حملة "شير" الخيرية، التي أطلقتها العام الماضي بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، والتي حققت نجاحاً كبيراً في جمع آلاف التبرعات من الملابس وألعاب الأطفال للعائلات المحتاجة، والمساعدة في نشر روح العطاء بين أفراد المجتمع.

وفي إطار الحملة التي أطلقت بالتزامن مع "عام الخير"، قامت تروجان بتوزيع 45 صندوق بحجم 1 متر مربع في عدة وجهات رئيسية من العاصمة كالمراكز التجارية ومؤسسات الرعاية الإنسانية لتشجيع السكان على التبرع بالملابس والألعاب للمحتاجين في الدولة.

وفي تصريح له قال سالم سلطان السويدي، مدير فرع بني ياس للهلال الأحمر: "نشكر شركة تروجان القابضة على مساهمتها الفاعلة والمستمرة في دعم جهود الهلال الأحمر الإماراتي الخيرية من خلال مبادرة "شير" ونتطلع إلى مشاركتها في دعم الحملات الخيرية القادمة." 

جاء إطلاق حملة الصناديق الخيرية بدعم من دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وتحتوي الصناديق على ملصقات توضح أهداف الحملة الخيرية للسكان الراغبين بالتبرع لمساعدة المحتاجين. وقامت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بدورها بجمع هذه التبرعات بشكل منتظم وتسليمها لمن يستحقها.

ومن جانبه قال المهندس حمد العامري، العضو المنتدب لشركة تروجان القابضة: "نحن في تروجان القابضة نؤمن بأهمية العطاء ومد يد العون إلى المجتمع كجزء من مسؤوليتنا الاجتماعية لتحسين نمط حياة المحتاجين في مجتمعاتنا. لقد عزز عام الخير روح العطاء والعمل الخيري وقيم التآخي المتأصلة في دولة الإمارات، وشكل إطلاق مبادرة "شير" ترجمةً لرؤية عام الخير وفق إطار عمل تنظيمي مستدام بغية ترسيخ ثقافة العطاء."

وأضاف: "أتقدم باسم شركة تروجان القابضة بالشكر والامتنان إلى سكان إمارة أبوظبي على مشاركتهم في الحملة الخيرية وتبرعاتهم السخية، ونحن فخورون بتسليم الصناديق إلى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي فرع بني ياس. ونأمل بأن تساعد هذه الصناديق في إيصال المعونات للمحتاجين الذين تدعمهم هيئة الهلال الأحمر الإماراتي باستمرار، ونتطلع إلى دعم المزيد من مشاريع الهيئة الإنسانية في المستقبل."

-انتهى-

نبذة عن شركة تروجان القابضة: 

يقع المقر الرئيسي لشركة تروجان القابضة في إمارة أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، ويعمل فيها فريق مكون من أكثر من 25 ألف موظف من مختلف الجنسيات. وتعتبر الشركة واحدة من أسرع شركات البناء نمواً في دولة الإمارات العربية المتحدة وعلى الصعيد العالمي.  

ومن خلال، تنفيذ العديد من مشاريع البناء الكبرى والهامة خلال السنوات الأولى من انطلاقتها، تمكنت تروجان القابضة من اكتساب خبرة هائلة في مختلف مجالات الإنشاء، والتي تشمل المنازل والقصور، ومشاريع الإسكان، والتجهيزات العسكرية، والمرافق الرياضية.

وتضم تروجان القابضة في الوقت الحاضر عدداً من الشركات: شركة تروجان للمقاولات العامّة ذ.م.م المُتخصّصة في مشاريع الإسكان الجماعي، والشركة الوطنية للمشاريع والتعمير ذ.م.م المُتخصّصة  في مشاريع المباني الشاهقة ومشاريع البنية التحتية، وشركة رويال أدفانس إليكتروميكانيكال ذ.م.م، ومصنع ريم الإمارات للألمنيوم والزجاج ذ.م.م، ومصنع هايتك بلوك وكونكريت ذ.م.م، ومصنع المها موديلر للصناعات ذ.م.م، إضافة إلى مصنع فينيكس للأخشاب ذ.م.م، ومصنع ريم ريدي مكس ذ.م.م مما اعطى الشركة الافضلية و القدرة على إنجاز كافة المشاريع المتنوعة لعملائها.