كرّم سعادة مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق والمواصلات 386 متطوعاً منهم 35 من قيادات الهيئة، لدورهم الفعّال في إنجاح مختلف فعاليات الهيئة العام الماضي 2017.

وأكد الطاير أهمية العمل التطوعي، باعتباره أحد المكونات الثقافية للمجتمع، ومن خلاله يكتسب المتطوع مهارات ومعارف وقيم تعزز لدية حب الخير، وقال: يسهم العمل التطوعي في تحقيق العديد من الفوائد للمجتمع منها تحقيق التكاتف وروح التعاون، وتعزيز الانتماء للوطن والمجتمع، وتنمية العلاقات وتطوير مهارات التواصل بين افراد المجتمع.

وأضاف: أن المتطوعين الذين تحتفي بهم الهيئة هم جنوداً أثروا مختلف الفعاليات التي تنظمها الهيئة، المجتمعية، والإنسانية، والوطنية، والبيئية وغيرها، عبر جهود بذلوها بعطاء سخي يليق بمكانة الهيئة والتزامها بمسؤوليتها المجتمعية تجاه أحداث ومناسبات الدولة وإمارة دبي.

وتقدم سعادة المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة، بالشكر والتقدير لجميع المتطوعين من مديرين وموظفين وموظفات، الذين قدموا 1232 ساعة تطوع، في تجسيد رائع لولائهم وانتمائهم لهيئة الطرق والمواصلات من خلال عمل الخير والحرص على إظهار تلك الفعاليات بصورة مُشرفة ولائقة، داعياً إلى المثابرة على السلوك الحميد وزيادة عدد المتطوعين هذا العام وهو "عام زايد"، تلك المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظة الله"، وبرعاية  صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

تجدر الإشارة إلى أن هيئة الطرق والمواصلات نفذت العام الماضي عدة فعاليات منها ذات الصلة بشهر رمضان وعيد الفطر مثل باص الخير، وحملة رمضان أمان، والمير الرمضاني، وفرحة عيد، وفعاليات الإنسانية مثل الكشك السمعي، والعصا البيضاء، ووطنية مثل يوم العَلـَم، وفعاليات بيئية مثل ساعة الأرض، وصحرائي بيئتي، ونظفوا العالم، فضلاً عن فعالية بنك صور الهيئة.