قامت شركة «هوبسكوتش» بتحديث علامتها التجارية كمنصة لتكنولوجيا المعلومات إلى «هوبسكوتش دوت وورك» وذلك في الذكرى الثانية لإطلاقها، من بعد الاستثمار الذي قدمه رجل الأعمال في العالم الرقمي تيم بيكر، المؤسس المشارك لدى شركة هاج Hug الرقمية. 

وبفضل حلتها الجديدة وتطوير قدراتها الرقمية، أدى الاستثمار في المنصة إلى إعادة بناء وصياغة كاملة لها، مما أدى إلى تحفيز عروض «هوبسكوتش» الرقمية، مع بدء المرحلة الأولى للتحديث. إن إعادة تحديد موقع «هوبسكوتش» كمنصة للتكنولوجيا يعني أن تجمع أكثر من 50 ألف امرأة مؤهلة في موقع واحد لتبادل الخبرات وإنشاء ملفات تعريف خاصة بهم، والتركيز على منحهم الأدوات اللازمة للتوظيف والتعلم والتواصل بشكل مباشر مع الشركات ومع بعضهن البعض، والتخلص من الطريقة التقليدية والتي هي بوجود وكالات التوظيف التي تلعب دور الوسيط. 

شاركت هيلين ماغواير، الشريك المؤسس والمديرة الإدارية لدى شركة «هوبسكوتش»، في تحقيق طموح الشركة أثناء انتقالها إلى عالمها المهني الجديد، وقالت: "عند إطلاق «هوبسكوتش» في عام 2016، كانت المنصة الرقمية المبتكرة أول منصة لتمكين المرأة في المنطقة، بهدف توفير فرص العمل لسيدات الاعمال المواهب الناشئة. وقد عملنا منذ ذلك الحين مع العلامات التجارية الكبيرة والصغيرة بالإضافة إلى لعب دور مهم في هيئة الأمم المتحدة للمرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تهدف إلى لتمكين المرأة، وهذه كانت مجرد بداية الخطط لتوسيع أعمال «هوبسكوتش» ورقمنتها." 

كشفت الأبحاث الجديدة التي أجرتها كل من «هوبسكوتش» و«ديفرسياس» Diversitas، الشركة الاستشارية العالمية الرائدة والمتخصصة في التنوع والتضمين، أن ثلث النساء يعتقدن أنه لم يقدم لهن الدعم في أماكن عملهن وأن أكثر من النصف على يقين بأن ساعات العمل المرنة من شأنها تحسين إنتاجيتهن، فالمنصة الجديدة ملاءمة للوضع الحالي أكثر من أي وقت مضى . على الرغم من أن هذه الخطوة تتماشى مع رؤية المملكة السعودية لعام 2030 والتزامها بأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة في المملكة، فإن الهدف الأساسي للمنصة هو أن تصل إلى العالمية، وتوسع نطاقها من خلال رقمنة الأحداث، وجلسات تطوير المهارات وعروض العملاء. وأستخدام برامج الفيديو الذكية وبرامج إنشاء الملفات الشخصية لتحقيق ذلك. وستبدأ المنصة في هذا التوسع من خلال إنطلاقها في قارة آسيا خلال الربع الثالث من هذا العام، بدءأً من مكتبها في سنغافورة. 

وبهذه المناسبة علق تيم بيكر، المستثمر في المنصة: "بعد أن شاركت في إطلاق وتطوير الوكالة الرقمية خلال السنوات الثماني الماضية، كنت ومازلت أريد التعمق في إنشاء منتج رقمي مبتكر. لقد أحببت مشاهدة هيلين وجاستن يبحرون في خضم السوق بإصرار بهدف دعم النساء في البحث عن العمل، وتدريبهن، وتطوير مهاراتهن الشخصية. ورأيت الفرصة مناسبة لي لتقديم الدعم لطموحاتهم والمساعدة في تحقيق ذلك من خلال العرض الرقمي والعالمي القوي بهدف الوصول إلى المزيد من النساء والاتصال بهن." 

وأضافت هيلين في تعليقها قائلة: "مع قيام الشركات الصغيرة والمتوسطة بتكوين 94٪ من الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة ، فنحن نؤمن بأهمية إعطاء المرأة الفرصة لبناء هويتها المهنية الخاصة بها وتوسيع شبكتها عبر الإنترنت، وتسمح هذه المنصة الجديدة للشركات بالاتصال بشكل مباشر مع المواهب لتتماشى مع التزام المملكة بالتنمية المستدامة. وتضمن منصة «هوبسكوتش دوت وورك» من خلال نموها أن مهمتها الاساسية تحقيق التوازن بين الجنسين لتصبح حقيقة عالمية." 

لمزيد من المعلومات حول أحداث ومبادرات «هوبسكوتش»، يرجى زيارة موقعهم الإلكتروني: www.hopscotch.work  أوالتواصل مباشرة من خلال البريد الإلكتروني:  [email protected] 

-انتهى-  قامت شركة «هوبسكوتش» بتحديث علامتها التجارية كمنصة لتكنولوجيا المعلومات إلى «هوبسكوتش دوت وورك» وذلك في الذكرى الثانية لإطلاقها، من بعد الاستثمار الذي قدمه رجل الأعمال في العالم الرقمي تيم بيكر، المؤسس المشارك لدى شركة هاج Hug الرقمية. 

وبفضل حلتها الجديدة وتطوير قدراتها الرقمية، أدى الاستثمار في المنصة إلى إعادة بناء وصياغة كاملة لها، مما أدى إلى تحفيز عروض «هوبسكوتش» الرقمية، مع بدء المرحلة الأولى للتحديث. إن إعادة تحديد موقع «هوبسكوتش» كمنصة للتكنولوجيا يعني أن تجمع أكثر من 50 ألف امرأة مؤهلة في موقع واحد لتبادل الخبرات وإنشاء ملفات تعريف خاصة بهم، والتركيز على منحهم الأدوات اللازمة للتوظيف والتعلم والتواصل بشكل مباشر مع الشركات ومع بعضهن البعض، والتخلص من الطريقة التقليدية والتي هي بوجود وكالات التوظيف التي تلعب دور الوسيط. 

شاركت هيلين ماغواير، الشريك المؤسس والمديرة الإدارية لدى شركة «هوبسكوتش»، في تحقيق طموح الشركة أثناء انتقالها إلى عالمها المهني الجديد، وقالت: "عند إطلاق «هوبسكوتش» في عام 2016، كانت المنصة الرقمية المبتكرة أول منصة لتمكين المرأة في المنطقة، بهدف توفير فرص العمل لسيدات الاعمال المواهب الناشئة. وقد عملنا منذ ذلك الحين مع العلامات التجارية الكبيرة والصغيرة بالإضافة إلى لعب دور مهم في هيئة الأمم المتحدة للمرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تهدف إلى لتمكين المرأة، وهذه كانت مجرد بداية الخطط لتوسيع أعمال «هوبسكوتش» ورقمنتها." 

كشفت الأبحاث الجديدة التي أجرتها كل من «هوبسكوتش» و«ديفرسياس» Diversitas، الشركة الاستشارية العالمية الرائدة والمتخصصة في التنوع والتضمين، أن ثلث النساء يعتقدن أنه لم يقدم لهن الدعم في أماكن عملهن وأن أكثر من النصف على يقين بأن ساعات العمل المرنة من شأنها تحسين إنتاجيتهن، فالمنصة الجديدة ملاءمة للوضع الحالي أكثر من أي وقت مضى . على الرغم من أن هذه الخطوة تتماشى مع رؤية المملكة السعودية لعام 2030 والتزامها بأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة في المملكة، فإن الهدف الأساسي للمنصة هو أن تصل إلى العالمية، وتوسع نطاقها من خلال رقمنة الأحداث، وجلسات تطوير المهارات وعروض العملاء. وأستخدام برامج الفيديو الذكية وبرامج إنشاء الملفات الشخصية لتحقيق ذلك. وستبدأ المنصة في هذا التوسع من خلال إنطلاقها في قارة آسيا خلال الربع الثالث من هذا العام، بدءأً من مكتبها في سنغافورة. 

وبهذه المناسبة علق تيم بيكر، المستثمر في المنصة: "بعد أن شاركت في إطلاق وتطوير الوكالة الرقمية خلال السنوات الثماني الماضية، كنت ومازلت أريد التعمق في إنشاء منتج رقمي مبتكر. لقد أحببت مشاهدة هيلين وجاستن يبحرون في خضم السوق بإصرار بهدف دعم النساء في البحث عن العمل، وتدريبهن، وتطوير مهاراتهن الشخصية. ورأيت الفرصة مناسبة لي لتقديم الدعم لطموحاتهم والمساعدة في تحقيق ذلك من خلال العرض الرقمي والعالمي القوي بهدف الوصول إلى المزيد من النساء والاتصال بهن." 

وأضافت هيلين في تعليقها قائلة: "مع قيام الشركات الصغيرة والمتوسطة بتكوين 94٪ من الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة ، فنحن نؤمن بأهمية إعطاء المرأة الفرصة لبناء هويتها المهنية الخاصة بها وتوسيع شبكتها عبر الإنترنت، وتسمح هذه المنصة الجديدة للشركات بالاتصال بشكل مباشر مع المواهب لتتماشى مع التزام المملكة بالتنمية المستدامة. وتضمن منصة «هوبسكوتش دوت وورك» من خلال نموها أن مهمتها الاساسية تحقيق التوازن بين الجنسين لتصبح حقيقة عالمية." 

لمزيد من المعلومات حول أحداث ومبادرات «هوبسكوتش»، يرجى زيارة موقعهم الإلكتروني: www.hopscotch.work  أوالتواصل مباشرة من خلال البريد الإلكتروني:  [email protected]