نظمت وزارة الموارد البشرية والتوطين اليوم ( الأربعاء ) بمركز المعارض في أبوظبي يوما مفتوحا للتوظيف في أربعة قطاعات اقتصادية حيوية بالتعاون مع هيئة الموارد البشرية لإمارة ابوظبي وبمشاركة واسعة من قبل المواطنين والمواطنات الباحثين عن العمل.

وعرضت 50 شركة عاملة في قطاعات الطيران والنقل والتطوير العقاري والاتصالات والتكنولوجيا وقطاع مراكز الخدمة خلال اليوم المفتوح نحو 550 شاغرا وظيفيا لديها في عدد من المناطق في الدولة وفي تخصصات ومهن مختلفة لحملة شهادة الثانوية العامة والدبلوم والدبلوم العالي و درجتي البكالوريوس والماجستير.

وقالت نورة المرزوقي وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين المساعد لتنمية الموارد البشرية الوطنية ان تنظيم اليوم المفتوح في ابوظبي يأتي ضمن برنامج عمل الأيام المفتوحة للتوظيف التي تنظمها الوزارة في إطار تحقيق مستهدفات تحدي تسريع التوطين النوعي في القطاعات الاربعة المشار اليها بالشراكة مع الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية والمناطق الحرة المنظمة لعمل هذه القطاعات والشركات المستهدفة العاملة فيها   .

 واوضحت ان المسؤولين بالشركات المشاركة في اليوم المفتوح اجروا المقابلات الوظيفية للباحثين عن العمل المشاركين للوقوف على قدراتهم ومدى توافقها مع متطلبات الوظائف المتاحة حيث اثمرت هذه المقابلات عن حصول العديد من المواطنين والمواطنات على عروض العمل لدى هذه الشركات وترشح اخرون للالتحاق في هذه الوظائف، أما الباحثين عن عمل ممن لم يحظوا بفرصة عمل خلال اليوم المفتوح فتقوم الوزارة بإلحاقهم بورش إرشادية تسهم في خلق فرصة جديدة أمامهم من خلال إرشادهم وتوجيههم نحو كيفية مواجهة أوجه التحديات الذاتية التي حالت بينهم وبين حصولهم على وظيفة مناسبة من أجل تعزيز مساهمتهم في إدارة دفة الاقتصاد الوطني بكل كفاءة وريادة.

واشارت الى ان الحضور الكبير للمواطنين والمواطنات يؤكد جديتهم ورغبتهم في الحصول على فرصة عمل مناسبة لهم تلبي تطلعاتهم وطموحاتهم لا سيما وان القطاعات المستهدفة تزخر بالوظائف المناسبة للباحثين عن العمل.

و أعرب عدد من المواطنين والمواطنات المشاركين في اليوم المفتوح ممن حصلوا على الفرص الوظيفية عن سعادتهم بهذه الوظائف مشيدين في ذات الوقت بسهولة اجراء المقابلات الوظيفية.

وتدير وزارة الموارد البشرية والتوطين ايام التوظيف المفتوحة من خلال اربع مراحل رئيسية تشمل تسجيل الباحثين عن العمل فور وصولهم الى مكان اليوم المفتوح من خلال نظام ذكي يتيح لكل باحث عن العمل اختيار ثلاث فرص وظيفية من الشواغر المطروحة ومن ثم مرحلة الارشاد المهني التي تستهدف توعية الباحث عن العمل بأهمية القطاعات والوظائف المطروحة والتأكد من جاهزيته للمقابلة تليها مرحلة التدريب على مهارات اجراء المقابلات الوظيفية ومن ثم مرحلة المقابلة الوظيفية.