جامعة عجمان تحتفي بالباحثين الواعدين فيها

احتفلت جامعة عجمان بالطلبة المتميزين في البحث العلمي من مختلف الكليات خلال فعالية "يوم البحث العلمي لطلبة الجامعة" وذلك في إطار المبادرات الرامية إلى تحفيز كوادرها من الباحثين الواعدين من طلبة الجامعة، واستثمار الخبرات العلمية لأعضاء الهيئات التدريسية في مختلف التخصصات.

حيث افتتح الدكتور خالد الصالح، نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية، معرض للملصقات العلمية Research Posters التي أعدها الطلبة، واستمع خلال جولته في المعرض شرحا حول البحوث التي قدموها، وناقشهم بأهم ما ورد بها من أفكار ومقترحات. واستعرض الطلبة الذي نجحوا في اجتياز كافة مراحل التحكيم العلمي ما تناولته بحوثهم العلمية من موضوعات ومشكلات، وما اقترحوه من أفكار وتطبيقات عملية يمكن الاستفادة منها على أرض الواقع.

وتحدث الدكتور كمران أرشد، عميد الدراسات العليا والبحث العلمي، في كلمته التي ألقاها خلال احتفال الجامعة بالباحثين الواعدين عن المبادرات العلمية والبحثية التي بدأ في تطبيقها لتعزيز الدور الريادي للجامعة على مستوى البحوث العلمية.

وقد مثّل الطلبة المكرمون كافة كليات الجامعة الثمان، حيث تم إخضاع بحوثهم العلمية التي أنجزت خلال العام الأكاديمي 2017-2018 لإجراءات تحكيم وفق معايير دقيقة، وبناء على ذلك تم اختيار البحوث الطلابية التي فازت بالمراكز الأولى على مستوى كل كلية.

هذا وتجاوز عدد البحوث العلمية الفائزة الـ 20 بحثًا، وتنوعت ما بين بحوث فردية وجماعية، وتجاوز إجمالي الطلبة الفائزين الـ 40 طالبًا وطالبة مثلوا ركيزة لجيل جديد من الباحثين الواعدين، وشمل التكريم طلبة درجتي البكالوريوس والدراسات العليا.

وجدير بالذكر أن الموضوعات التي تناولتها البحوث الطلابية وثيقة الصلة بواقع المجتمع ومشكلاته الملموسة مما يعكس الإدراك العلمي لدى الطلبة على نحو عملي مفيد. ومن بين الموضوعات التي تناولتها البحوث الطلابية الفائزة: توظيف تقنية الواقع المعزز في خدمة أطفال التوحد (كلية الهندسة)، واستخدام نظم المعلومات المتطورة في اختيار الطلبة المتميزين في مرحلة التعليم ما قبل الجامعي (كلية إدارة الأعمال)، والعوامل المؤثرة على تداول الصور على مواقع التواصل الاجتماعي ودلالات ذلك (كلية الإعلام والعلوم الإنسانية)، وأنظمة حماية الأطفال (كلية تكنولوجيا المعلومات)، وتأثير تقنية التعليم المقلوب على كفاءة تعلم الطلبة في دولة الإمارات (كلية التربية والعلوم الأساسية)، خطورة الإصابة بداء السكري لدى المرأة الحامل (كلية الصيدلة).