تماشياً مع التوجهات العالمية ودعماً للرؤية الذكية التي تنتهجها دولة الإمارات العربية المتحدة، أعلنت "يونيون باي" و"نتورك إنترناشيونال"، المزود الرائد لحلول الدفع في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، توسيع نطاق شراكتهما لتشمل المدفوعات الإلكترونية واللاتلامسية في مختلف أنحاء الدولة.

 

وفي هذا الإطار، أصبح بإمكان حاملي بطاقة "يونيون باي" في دولة الإمارات إجراء المشتريات عبر حل الدفع الإلكتروني من "يونيون باي" (UnionPay Online Payment) لدى أكثر من 500 تاجر عبر الإنترنت من عملاء "نتورك إنترناشيونال" بشبكتها التي تضم أكبر عدد من التجار في دولة الإمارات.

 

 

وعلاوة على ذلك، تتعاون الشركتان لتقديم خدمة الدفع اللاتلامسية السريعة والآمنة والفعالة "كويك باس" من "يونيون باي" في دولة الإمارات، وبالتالي توسيع نطاق قبول الخدمة المبتكرة لتشمل مختلف أنحاء الدولة. وتتيح الشراكة لحاملي بطاقة "يونيون باي" إجراء المدفوعات اللاتلامسية عبر جميع أجهزة نقاط البيع من "نتورك إنترناشيونال" باستخدام بطاقاتهم المزودة برقائق تدعم تقنية "التواصل قريب المدى" (Near Field Communication) أو عبر هواتفهم الذكية. وتشغل "نتورك إنترناشيونال" واحدة من أكبر شبكات أجهزة نقاط البيع الداعمة لتقنية الاتصال القريب في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن المتوقع استكمال عمليات قبول "كويك باس" في جميع أجهزة "نتورك إنترناشيونال" التي يزيد عددها عن 65 ألف جهاز، خلال العام الجاري.

 

وفي حين ما زالت المدفوعات النقدية تهيمن على سوق دولة الإمارات العربية المتحدة، تشهد البلاد انتقالاً متسارعاً إلى سبل الدفع الإلكترونية، مدفوعة بالمبادرات الحكومية التي تقدم للمواطنين والوافدين خيارات مبتكرة للمدفوعات الرقمية. وتعتبر تقنية "التواصل قريب المدى" واحدة من أحدث حلول الدفع التي تعكف المؤسسات المالية في المنطقة على اعتمادها، لتتيح للعملاء إجراء المعاملات اللاتلامسية عبر البطاقات أو أجهزة الهاتف المتحركة.

 

وفي معرض تعليقه على الشراكة، قال هان وانغ، مدير عام "يونيون باي الدولية" في الشرق الأوسط: "تشهد تقنية ’التواصل قريب المدى‘ ومعاملات التجارة الإلكترونية إقبالاً متسارعاً في دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل ثقة المستهلكين المتزايدة بالتقنيات وتوجه البنوك وشركات تصنيع الهواتف الذكية نحو طرح المزيد من خدمات الدفع اللاتلامسية والإلكترونية في السوق. ونشهد أيضاً جهوداً متواصلة على المستوى الحكومي في إطار مساعي الدولة لتحقيق أهداف المدينة الذكية التي تتضمن تقليص المعاملات النقدية، مما أثمر عن زيادة ملحوظة في معدلات المعاملات اللاتلامسية والإلكترونية هذا العام، ونتوقع لهذه المعدلات أن تشهد مزيداً من النمو في أعقاب توسيع نطاق قبول ’كويك باس‘ وحل الدفع الإلكتروني من ’يونيون باي‘ (UPOP)".

 

وكانت "يونيون"، أكبر برنامج للمدفوعات على مستوى العالم؛ و"نتورك إنترناشيونال"، المزود الرائد لحلول الدفع في المنطقة، قد تعاونتا سابقاً لضمان قبول بطاقات الأولى في أجهزة "نتورك إنترناشيونال" التقليدية.

 

من جهته، قال سامر سليمان، المدير التنفيذي لمجموعة "نتورك إنترناشيونال" الشرق الأوسط: "لعبت ’نتورك إنترناشيونال‘ دوراً بارزاً في دعم انتقال دولة الإمارات العربية المتحدة إلى المدفوعات غير النقدية، ويسعدنا توسيع هذه الجهود نحو آفاق جديدة من خلال شراكتنا مع ’يونيون باي‘. ونحن على ثقة بأن قبول ’كويك باس‘ عبر أجهزة نقاط البيع التي نوفرها سيسهم في تعزيز قيمة المعاملات اللاتلامسية في دولة الإمارات، ويسعدنا أيضاً دعم معاملات التجارة الإلكترونية التي يجريها عملاء ’يونيون باي‘ مع التجار المحليين".

 

الصورة: (من جهة اليسار إلى اليمين): سامر سليمان، المدير التنفيذي لمجموعة "نتورك إنترناشيونال" الشرق الأوسط ولاري وانج، كبير مسؤولي تطوير الأعمال في يونيون باي إنترناشيونال وسايمون هاسلم، الرئيس التنفيذي في مجموعة "نتورك إنترناشيونال" وهان وانغ، مدير عام "يونيون باي الدولية" في الشرق الأوسط.