تشارك دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي ممثلةً بقطاع دار الكتب التابع لها عبر جناح خاص لمكتبة المرفأ ضمن فعاليات مهرجان الظفرة البحري الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، بتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، وبالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، والذي يستمر لغاية 28 أبريل الجاري.

ويشتمل الجناح على مجموعة من الأقسام يختص القسم الأكبر منها بتقديم إصدارات الدائرة ضمن مشروعي إصدارات دار الكتب إضافةً إلى إصدارات مشروع كلمة للترجمة، بينما يسهم الجناح في التعريف بمبادرات الدائرة مثل مسابقة القارئ المبدع لعام 2017/ 2018، ومسابقة الكاتب الصغير في الكتاب الكبير، وغيرها.

ويشيد جمهور مهرجان الظفرة البحري من مختلف الفئات العمرية كباراً وصغاراً، بما يقدّمه الجناح من إصدارات دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، إذ يخصص الجناح بالتزامن مع عام زايد 2018، قسماً مركزياً للإصدارات الوطنية يلقى إقبالاً حاشداً من جميع فئات الجمهور من مواطنين ومقيمين في منطقة الظفرة وزائري المهرجان من داخل الدولة وخارجها، كونه يعرض كتباً هامة تحكي قصة تأسيس الاتحاد وقيام الدولة، وسيرة ومسيرة الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، مثل: "لمحات من حياة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان"، "زايد الشخصية الأخلاقية"، إلى جانب الكتب التي توثق لسيرة أصحاب السمو من آل نهيان وقصائد مدحهم مثل "فخر العروبة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان"، و"أبهى القيفان: شعر ومدح آل نهيان"، وغيرها.

كما يسلط الجناح الضوء على جغرافيا وتاريخ وتراث دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال الإصدارات العديدة التي منها: "روايات وذكريات من ماضي الإمارات"، "الجغرافيا والمناخ في الإمارات"، "الآلات الموسيقية في دولة الإمارات"، "العريش: العمارة بسعف النخيل"، "قصر الحصن"، وتأتي بعض إصدارات الدائرة ذات صلة بالموضوعات العامة مثل "تصميم المدن"، "المحار: التاريخ الطبيعي والثقافي"، والروايات العربية والعالمية مثل "عمّا يُسأل"، "مارتين السعيد"، "السمي"، "حكاية الدهّان"، "البيت"، وغيرها.

ويخصص الجناح الأطفال بركن المهارات والمسابقات والألعاب، وبإصدارات بعناوين عديدة لروائع قصص الأطفال العالمية مثل "أليس في بلاد العجائب"، "بحيرة البجع"، "سندريللا"، و"الفتى النبيل"، إلى جانب مؤلفات أدب الأطفال والقصص العديدة والتي منها: "ريكو وأوسكار ولغز الخيال"، "كم لخيطٍ طويل أن يطول"، "حكايات إيسوب"، "حكايات الحمراء للصغار"، "الأم هولي"، "حكايات فرانس"، "أرنوبة تجد صديقاً"، "أرنوبة والسنة السعيدة"، "ريكو وأوسكار والقلب المفطور"، "بيتسيكاتو"، "إيفان الأحمق".

كما تُعنى مجموعة أخرى من الكتب المعروضة ضمن جناح مكتبة بموضوعات تربوية وإرشادية تختص في الموضوعات العامة مثل "ما هي الأسرار الخفية: سر البقاء لدى النباتات"، وبمعلومات تسهم في تطوير المهارات الفردية لدى الأطفال والناشئة مثل كتاب "البيوت: نماذج رائعة لبيوت صغيرة ومدهشة"، بينما تتخصص الإصدارات الأخرى بتنمية علاقة الطفل الإماراتي والطفل القارئ للعربية بشكل عام بالحيوانات والبيئة المحلية مثل "في بيتنا جمل"، وبالاستكشاف للطاقات والمهارات الذاتية مثل "نورا نجمة تلفزيونية"، أو استكشاف الأماكن والوجهات مثل "ملي في مصر"، إلى جانب القصص المصورة للأبطال الخارقين مثل "الرجل الطلقة الذي لا يزيد طول قامته عن شبر".

المائدة الاماراتية تستقبل ضيوف المهرجان

ما بين الهريس، واليريش، والفريد، واللقيمات، والخبيص، والبثيثة يتسابق الجميع من زوار مهرجان الظفرة البحري للاستمتاع بما يتم تقديمه من أكلات شعبية وتراثية ارتبط بالثقافة الإماراتية منذ القدم وأصبحت سيدة الموائد في المناسبات المختلفة فتفتح  الأفق للزوَّار من السياح والأجانب والمقيمين للتعرف عليها وتذوق نكهاتها المحلية.

ووجود الأكلات الشعبية في الفعاليات المختلفة لا يشكّل انعكاساً لتراث المطبخ الإماراتي فحسب وإنما يفتح الأفق للمقيمين العرب والأجانب للتعرف عليها وتذوق نكهاتها المتباينة وهو ما يجعل من الطبيعي أن تجد عدد من الأجانب يتجولون في ساحات موقع المهرجان ممسكين بأيديهم أطباق من تلك المأكولات يستمتعون بطعمها بجانب ما يرونه من إثارة وتحدي ومغامرة في المسابقات البحرية المختلفة التي تقام ضمن منافسات المهرجان طيلة أيامه.

امنة الحمادي تملك محل في المهرجان و تحرص على أن تتواجد في السوق الشعبي لتقوم بإعداد أطباق متنوعة من المأكولات الشعبية مثل الهريس والثريد واللقيمات لزوار المهرجان ورغم تقدم عمرها إلا أنها تصر على أن تقوم بإعداد الأطباق الإماراتية بنفسها كما اعتادت خلال سنوات عمرها وتقوم بتعليم بناتها أسرار الطعم المميز لتلك الأطباق وتشعر بسعادة غامرة عندما ترى تعبيرات الاستحسان ترتسم على وجوه الزوار عند تذوقهم أطباقها .

أما بدرية سالم  فتجلس في محلها داخل السوق الشعبي تقوم ببيع أنواع الأطباق المحلية الإماراتية للزوار وتؤكد أن عدد كبير من زبائنها من خارج الدولة ويحرصون على تذوق تلك المأكولات  للوقوف على طبيعة الأطعمة التي ظلت تقاوم التحضر والمدنية وظلت تتفوق على باقي المأكولات الحديثة .

6 فرق تبدأ منافسات الدور الثاني

شهد مهرجان الظفرة البحري في دورته العاشرة، والمقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، بتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، وبالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، منافسات قوية بين المتنافسين في الرياضات البحرية في اليوم الثالث من المهرجان والذي يستمر حتى 28 أبريل الجاري على شاطئ مدينة المرفأ.

أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان الظفرة البحري عن تصعيد فريق أوبا الفائز ببطولة العام الماضي بجانب فرق الغربية و فهود زعبيل واحلام المرفأ و الوصل واكاديمية المرفأ للدور الثاني تمهيدا لتحديد بطل الكرة الشاطئية 2018.

حيث أن نتائج مباريات الدور الاول للكبار قد أسفرت عن فوز فريق الغربية على فريق الشارد 2 مقابل لا شي وفاز فريق فهود زعبيل على فريق النصر ب 3 اهداف مقابل لا شي وفاز فريق أحلام المرفأ على فريق مزاحم بهدفين مقابل لا شي وفاز فريق الوصل على فريق صقور أبوظبي ب 3 أهداف مقابل 2 وفاز فريق أكاديمية المرفأ على فريق الواجهة البحرية ب 4 أهداف مقابل لا شئ.

وأوضح عبدالله الحمادي رئيس لجنة كرة القدم الشاطئية المقامة ضمن فعاليات مهرجان الظفرة أن مباريات الدور الثاني للكبار  ستنطلق اليوم بمشاركة 6 فرق حيث يقضي نظام البطولة أن يشارك الفريق الحائز على المركز الاول في بطولة العام الماضي مباشرة الى الدور الثاني فيما تقام تصفيات الدور الاول بين 10 فرق تقام بينهم مباريات بنظام المغلوب ويصعد منهم 5 فرق يضاف اليهم الفائز ببطولة العام الماضي .ليصبح عدد الفرق المشاركة في الدور الثاني 6 فرق يتم اجراء قرعة بينهم لتحديد فرق الدور الاخير وبعدها تحديد الفائز بالمراكز الثلاثة الاولى.

قارب "برق" لمالكه "عمر بن زايد" يحصد لقب سباق مروح بمهرجان الظفرة البحري

 أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان الظفرة البحري في دورته العاشرة، والمقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، بتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، وبالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، نتائج مسابقة سباق مروح للقوارب الشراعية فئة 60 قدم، وذلك ضمن منافسات اليوم الثالث من المهرجان، والذي يستمر حتى 28 أبريل الجاري على شاطئ مدينة المرفأ.

وتوج الفائزين معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي، رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، بحضور كل من السيد عبيد خلفان المزروعي مدير الفعاليات التراثية في اللجنة، والسيد ماجد عتيق المهيري المدير التنفيذي للنادي.

وأسفرت نتائج السباق عن فوز  القارب "برق" لمالكه سمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان، ويقوده النوخذة جابر محمد جابر الحمادي بالمركز الأول، وفي المركز الثاني القارب "الشقي" لمالكه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ويقوده النوخذة خلف بطي مصبح حمد الغشيش، وفي المركز الثالث القارب "زلزال" لمالكه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ويقوده النوخذة مروان عبدالله محمد المرزوقي.

وجاء في المركز الرابع فاز القارب "الذيب" لمالكه جمعة خادم سيف الرميثي، ويقوده النوخذة خادم جمعة خادم الرميثي، وفي المركز الخامس القارب "براق" لمالكه معالي الفريق مصبح راشد الفتان ويقوده النوخذة راشد محمد راشد الرميثي، وفي المركز السادس القارب "بن غازي" لمالكه احمد سعيد سالم الرميثي ويقوده النوخذة خليفة علي ميزر الرميثي.

أما في المركز السابع فاز القارب "مهاجر" لمالكه احمد خادم راشد المهيري، ويقوده النوخذة ماجد احمد خادم المهيري، وفي المركز الثامن القارب "طوفان" لمالكه حمدان سعيد جابر ويقوده النوخذة أحمد إسماعيل أحمد المرزوقي، وفي المركز التاسع القارب "زيوريخ" لمالكه سعيد جابر الحربي ويقوده النوخذة خليفة خليفة مهير سعيد المزروعي، وفي المركز  العاشر القارب "الطف" لمالكه سعادة/ محمد بن راشد الرميثي ويقوده النوخذة خليفة عابد ثاني المري.