تجاوزت القيمة الإجمالية لمشاريع البناء السكنية والتجارية في أبوظبي والتي يزيد عددها عن 1,200 مشروع 62 مليار دولار (230 مليار درهم)، وذلك بحسب ما ذكرته شبكة بي إن سي، أحد أكبر مزودي المعلومات المتعلقة بالمشاريع في منطقة الشرق الأوسط. كما تمثل المشاريع السكنية والتجارية 76 بالمائة من المشاريع قيد الإنشاء والتي يزيد عددها عن 1,600 مشروع.
 

 

وبلغت القيمة التقديرية لما يزيد عن 700 مشروع سكني و تجاري منخفضة الارتفاع ما يقارب 21.6 مليار دولار بينما بلغت قيمة 350 مشروع متوسط الارتفاع 16.5 مليار دولار في حين ينتمي 210 مشروعًا بقيمة 24.7 مليار دولار لفئة الأبراج عالية الارتفاع بالإضافة إلى 130 مشروعًا بقيمة 7.3 مليار دولار في المراحل الأولى.
 

 

وقد صرح أفين جيدواني، المدير التنفيذي لشبكة بي إن سي قائلاً: "تُعد أبوظبي من القوى الاقتصادية الكبرى المدعومة باحتياطيات كبيرة من المواد الهيدروكربونية التي تضع اقتصاد الإمارة على أرضية صلبة. ورغم ذلك، أدى انخفاض أسعار النفط العالمية في الفترة من 2014 حتى 2017 إلى اضطرار الاقتصادات المعتمدة على النفط إلى تنفيذ استراتيجيات نمو تحفظية، مما أدى إلى تباطؤ في أنشطة البناء،" وأضاف "من المتوقع أن يمثل ذلك ظاهرة مؤقتة مع ارتفاع أسعار النفط الخام إلى مستوى   60-70 دولارًا للبرميل، ومن المتوقع كذلك أن يزداد الاستثمار في المشاريع السكنية ومبادرات التنمية الأخرى".
وأردف "ونحن نتوقع أن نشهد طفرة في أنشطة البناء في أبوظبي في السنوات القليلة المقبلة، إذا ما استمر المستوى الحالي لأسعار النفط الخام حيث بدأ كبار المطورين في أبوظبي بالإعلان عن مشاريع جديدة، خاصة في قطاع العقارات الميسرة".
 

 

ووفقًا لتحليلات البناء الخاصة بشبكة بي إن سي، تمثل مشاريع أبوظبي جزءًا من مشاريع البناء السكنية والتجارية قيد التطوير في دولة الإمارات العربية المتحدة والتي يزيد عددها عن 8,300 مشروع، بقيمة تزيد عن 237 مليار دولار (871.25 مليار درهم). ومن بين هذه المشاريع، هناك نحو 1,100 مشروع بناء سكني وتجاري عالية الارتفاع تمثل قيمتها أكثر من 108 مليار دولار أمريكي (399.28 مليار درهم)، وأكثر من 4,700 مشروع بناء منخفضة الارتفاع تمثل نحو 68 مليار دولار (251 مليار درهم) و2,500 مبنى متوسط الارتفاع بقيمة حوالي 60 مليار دولار (220.93 مليار درهم)، وتوضح بيانات بي إن سي أن هناك مباني سكنية وتجارية تبلغ قيمتها أكثر من 105 مليار دولار (385.7 مليار درهم) يجري حاليًا طرحها في مناقصات أو قيد الإنشاء في الوقت الحالي - بينما توجد مشاريع مُعلقة بقيمة تتجاوز 90 مليار دولار (333.6 مليار درهم) وهناك مشاريع تُقدر بمبلغ 41 مليار دولار (151.9 مليار درهم) في مرحلة التصميم.
 

 ومن حيث عدد المشاريع، تمثل المباني السكنية والتجارية 84 بالمائة من المشاريع بينما تنتمي النسبة المتبقية والبالغة 16 بالمائة لفئة مشاريع البناء الحضري الأخرى. إلا أنه من حيث قيمة المشاريع، تمثل المباني السكنية والتجارية 45 بالمائة من المشاريع. وعلق جيدواني "يشهد سوق مشاريع البناء في دولة الإمارات حاليًا ارتفاعًا مدفوعًا بالإقبال المتوقع على معرض إكسبو العالمي 2020 - وهو ما يستلزم تطوير البنية التحتية بالإضافة إلى إقامة مشاريع إسكان وفنادق جديدة - من أجل استيعاب زائري الإمارات ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من أعمال البناء الجارية حاليًا على مدار العامين المقبلين."