أعلنت جامعة أبوظبي عن مشاركتها في معرض إندكس الدولي، الذي يعد الحدث الأهم في عالم التصميم الداخلي في الإمارات، حيث استعرض ثمانية من طلبة الجامعة أعمالهم الفنية وتصميماتهم المبتكرة من خلال منصات لكبار الشركات المشاركة في المعرض.

وتعتبر هذه هي السنة الثالثة التي يشارك فيها طلبة بكالوريوس العلوم في التصميم الداخلي في جامعة أبوظبي في معرض إندكس الذي عقد في مركز دبي التجاري العالمي، وشارك فيه أكثر من 1000 شركة عارضة، وأكثر من 30 ألف زائر. وشارك هذا العام طلبة جامعة أبوظبي ضمن فعالية "تحدي إندكس للطلبة" والتي تهدف إلى تشجيع وتنمية المواهب المبدعة وعلى صقل المهارات التي يتمتع بها الطلبة في التصميم والتطوير والعمل الجماعي، وكانت فكرة التحدي هذا العام هي لاختبار قدرة الطلبة على استخدام مواد وأغراض تم اعتبارها مخلفات، وإعادة تدويرها لاستخدامها في تصميمات داخلية متنوعة.

وبهذه المناسبة، قالت صديقة عبد الشكور، أستاذ مشارك في قسم التصميم الداخلي والأثاث بكلية الهندسة بجامعة أبوظبي: "جاءت مشاركة جامعة أبوظبي في معرض إندكس ضمن مساعيها المستمرة لتوفير البيئة المناسبة لتعليم طلبتها وفي نفس الوقت إعدادهم بالأدوات اللازمة للنجاح في سوق العمل من خلال الترويج لإساهماتهم العلمية والفكرية والفنية في المعارض والأحداث المختلفة في الدولة وخارجها، كما تهتم الجامعة بتوسيع مدارك طلبتها من خلال إقامة الندوات والحلقات النقاشية في فروعها الثلاثة في أبوظبي والعين ودبي والتي تستضيف نخباً من الخبراء وأصحاب القرار لمشاركة تجاربهم الناجحة في مختلف المجالات".

وتحرص جامعة أبوظبي على توفير كافة البرامج الأكاديمية والتدريبية التي تلبي حاجة سوق العمل وتعزز من مساعي دولة الإمارات الرامية إلى إعداد جيل من القادة قادرين على إستكمال مسيرة التحديث والتطوير التي تحت قيادة حكومتنا الرشيدة. وإنطلاقاً من هذا التوجه، قامت الجامعة بتوفير بكالوريوس العلوم في التصميم الداخلي في فروع الجامعة في أبوظبي والعين، حيث حصل البرنامج على الاعتماد المحلي من هيئة الاعتماد الأكاديمي بوزارة التربية والتعليم – شؤون التعليم العالي إضافة إلى حصول البرنامج على الاعتراف الدولي والاعتماد من هيئات عالمية متنوعة.