اختتم مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث اليوم السبت مشاركته الأولى في معرض الرياض الدولي للكتاب 2018، الذي أقيم في الفترة من 14-24 مارس الجاري في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة ضيف الشرف لهذا العام.

مثلت هذه المشاركة فرصة كبيرة التقى فيها المركز بجمهوره الكبير في المملكة العربية السعودية من الباحثين وطلاب الدراسات العليا في الجامعات، كما ساهمت هذه المشاركة في التعريف بالمركز ودوره في مجال المخطوطات والمصادر والمراجع خصوصا النادرة منها. وجرى التواصل مع عدد من الجهات الحكومية والجامعات من أجل تبادل الإصدارات والكتب.

شارك المركز بعرض 48 إصدارات من آخرها كتاب منية المحبين الذين لاقى رواجاً كبيراً بحيث نفدت كل النسخ المعروضة، وكتاب رحلة المجاجي، وكتاب الفوائد المسجلة في شرح البسملة والحمدلة، وكتاب قراصنة غرب البحر المتوسط، وكتاب تاريخ غزة.

وقد زار ركن المركز عدد من الشخصيات الثقافية والعلمية، وأهدى المركز نسخة من ديوان مرسى الوداد للشاعر السعودي زياد بن نحيت وذلك خلال زيارته لجناح دولة الإمارات، وقد عبر الشاعر عن شكره وتقديره للمركز.