أعلنت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، وفي إطار دعمها لمبادرة "عام زايد2018"، عن تنظيم مسابقة لتصميم غلاف لكتاب تصدره بهذه المناسبة يحمل عنوان "زايد القائد"، أحد أعظم الشخصيات القيادية، وأكثرها إلهاماً في حكمته ورؤيته وبصيرته واستشرافه.

وتهدف المسابقة إشراك جميع المواهب الفنية المهتمة والعاملة في فضاء تصميم الكتب في دولة الامارات العربية المتحدة، للمساهمة في إبراز مآثر المغفور له "بإذن الله"، الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – "طيب الله ثراه"، وإلقاء المزيد من الضوء على القيم النبيلة السامية الحافلة بمعاني الحكمة والعزيمة والإرادة والوفاء والاحترام والانتماء للوطن، والتي تحلى بها الشيخ زايد ، لتظل حيّة بين أفراد شعبه، وكان لها الأثر الكبر في توحد البيت الإماراتي، وامتسابه القوة والمنعة في مواجهة التحديات والمخاطر.

وقال  سعيد محمد النابوده المدير العام بالإنابة في هيئة دبي للثقافة والفنون: "إننا نقدر عاليًا أهمية هذه المناسبة الغالية على قلوبنا جميعًا، لأننا نستذكر خلالها القيم التي غرسها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، وعمل جاهدًا على نشرها. ومن جانبنا في الهيئة، قمنا ومستمرين في تنظيم مجموعة مبتكرة من الفعاليات والمبادرات التي ستسهم في ترسيخ قيم زايد، ومن أبرزها الحكمة والاحترام والاستدامة وبناء الإنسان".

وأشار النابوده إلى أن مبادئ وقيم زايد كانت وستبقى الأسس التي قام عليها اتحاد دولة الإمارات، بينما تشكل تجربته التنموية مصدر إلهام لدول العالم؛ فقد ركز المغفور له على مسارات متعددة، تتوازى وتلتقي في غاياتها الكبرى، إذ رسّخ أركان الدولة بالمحبة والمودة، فزرع الرحمة، واحتضن الخير، وأقام العلاقات الطيبة، وأنتج الإخلاص والوفاء، والعدل والمساواة، وأسّس لمستقبل يقوم على الأمن والأمان والتسامح والسعادة والابتكار.

وأوضح أن دبي للثقافة، وفي إطار حرصها على إيجاد قيمة مضافة لهذه المناسبة العزيزة على قلوب الجميع، عملت على اشراك الفنانين والمصممين في تظاهرة مهمة، تعزيزًا واثراءً لقيم زايد، حيث ستعمل مسابقة "أفضل تصميم غلاف" على إلهام الحراك الفني، لتقديم عمل متميز، يدعم محاور مبادرة "عام زايد 2018". 

وتخضع المسابقة لمجموعة من الشروط والأحكام، ومن أهمها أن يجسد تصميم الغلاف أهداف ومكونات الكتاب، وأن يعكس التصميم طبيعة شخصية الشيخ زايد في بساطتها وقوتها وتأثيرها على من حولها، وأن يكون التصميم ضمن قياسات محددة.

يشار إلى أن الكتاب يضم أحد عشر عنواناً، تتحدث عن قيم زايد وتاريخه وفلسفته، وهي: قائد الأمة، رجل الحوار والحكمة، المصلح المبتكر، زايد رجل التحديات، أبوظبي تواكب التغيير، زايد رئيسًا للإمارات، تعبيد طريق طريق دولية، رجل الدبلوماسية وصانع السلام، تطوير الطموح لبناء الاقتصاد الوطني، إرث الماضي في عيون المستقبل.

ومن أهم الشروط التي حددها القائمون على المسابقة، أن يكون التصميم مرتبط بشعار مبادرة "عام زايد 2018"، والابتعاد عن التعقيد، وأن يكون المتسابق عاملاً في مجال التصميم في الامارات حصرًا، وعدم ظهور التصميم ذاته في مسابقة مماثلة، ويمكن لكل متسابق أن يشارك بما لا يزيد عن ثلاثة تصاميم من عمله، مع ضرورة تقديمه سيرته الذاتية الموجزة متضمنه بياناته الشخصية، والجوائز التي حصل عليها، علمًا أن الفائز سيحصل على شهادة تقدير جائزة مالية رمزية قدرها 10 آلاف دولار أمريكي، مع ضرورة تسليم التصميم قبل 30 مارس 2018.

 

يذكر أن دبي للثقافة تلتزم بإثراء المشهد الثقافي، انطلاقًا من تراثها العربي، وتعمل على مد جسور الحوار البنّاء بين مختلف الحضارات والثقافات، والمساهمة في المبادرات الاجتماعية والخيرية البنّاءة لما فيه الخير والفائدة للمواطنين والمقيمين في دبي على حدٍ سواء.