شارك مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث في الاحتفال بيوم التراث الثقافي العربي الذي عقدته الأمانة العامة لجامعة الدول العربية (قطاع الشؤون الاجتماعية- إدارة الثقافة) بمقرها بالقاهرة يوم الاثنين الماضي.
وحضر الحفل كل من د. غيث فريز مدير مكتب اليونسكو الإقليمي بالقاهرة، ود. بدر الدين علالي مدير قطاع الشؤون الاجتماعية، ود. محمد سعد الهاجري مدير إدارة الثقافة ، ود.محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري ، وأ. مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام المصري ، وسفراء ومندوبي الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية. كما حضره مندوباً عن مركز جمعة الماجد د. محمد كامل المدير العام . 
يأتي احتفال هذا العام لتقييم وضع التراث العربي بشكل عام والتراث الفلسطيني بوضع خاص. وقد تمثلت مشاركة المركز في المعرض التراثي الذي أقيم على هامش الاحتفال حيث قام  بعرض مجموعة من إصداراته التراثية التي تركز على دراسات متخصصة في تاريخ المخطوطات، مثل كتاب التصاوير العلمية في المخطوطات العثمانية وهو دراسة علمية فنية موثقة في ضوء مجموعة دار الكتب المصرية، وكتاب معجم ما ألف في فضائل وتاريخ المسجد الأقصى والقدس وفلسطين ومدنها ، كما جرى عرض دور المركز وأعماله في مجال الترميم والرقمنة في مختلف دول العالم والتي أدت إلى حفظ تراث علمي وثقافي كبير. وقد حظي المعرض باقبال كبير من المشاركين والزوار . وكان من بين الجهات المشاركة في المعرض: المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إسيسكو) ، ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، وزارة الثقافة والإعلام بالمملكة العربية السعودية، والمعهد الثقافي الإفريقي العربي بمالي، ومركز الأبحاث للفنون والتاريخ ( أرسيكا) من تركيا .  
وتبع المعرض سلسلة من المحاضرات لنخبة من العلماء المختصين في التراث العربي بجوانبه المتعددة.
وقد توجه د.محمد سعد الهاجري مدير إدارة الثقافة في الجامعة العربية بالشكر للمركز وإلى مؤسسه معالي جمعة الماجد لتلبية الدعوة وحرصه على المشاركة في الفعاليات الثقافية التي تنظمها وتتبناها الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.
ومما يجدر ذكره أن هذا الاحتفال يأتي تنفيذًا لقرار مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري رقم 8030 الصادر في دورته العادية (145)، بتاريخ 11 مارس 2016.