اختتم مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث أمس السبت مشاركته الثانية في معرض مسقط الدولي للكتاب في دورته 23 والذي أقيم في الفترة من 21 فبراير إلى 3 مارس، وشاركت فيه  783 دار نشر من 28 دولة، وعرض فيه نصف مليون عنوان.

تأتي مشاركة المركز في المعرض من أجل تفعيل التواصل مع الجمهور العماني ورواد المعرض الذين يبحثون عن إصدارات المركز الثقافية والتراثية المتميزة. وقد تميزت مشاركة المركز هذا العام بعدد من الإصدارات التي كان آخرها كتاب لغة أهل السواد، وكتاب رحلة المجاجي، وكتاب الفوائد المسجلة في شرح البسملة والحمدلة، وغيرها. وتتميز إصدارات المركز الجديدة بأنها تطبع لأول مرة، ويغلب عليها الطابع التراثي، والدراسات العلمية المتخصصة.

كما يجرى الاستعداد لمشاركة المركز لأول مرة في معرض الرياض الدولي للكتاب والذي سيقام تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، في الفترة من 14 إلى 24 مارس الحالي تحت شعار "الكتاب مستقبل التحول". وقد جرى اختيار دولة الإمارات العربية المتحدة ضيف الشرف لهذا العام.