انطلاقا من الرؤية الطموحة لجامعة الإمارات العربية المتحدة لتحقيق التميز في كل القطاعات وتنفيذا لتوجيهات معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان – الرئيس الأعلى للجامعة وضمن فعاليات أسبوع الإمارات للابتكار، نظم مكتب براءات الاختراع وتسويق التكنولوجيا من قطاع مكتب سعادة نائب مدير الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ندوة بعنوان " الملكية الفكرية وتسويق التكنولوجيا " في منتزه جامعة الإمارات للعلوم والابتكار. صباح هذا اليوم الإثنين الموافق 23 نوفمبر 2015 .

في بداية الندوة رحب سعادة الدكتور  غالب الحضرمي - نائب مدير الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بالخبراء والمختصين في حماية براءات الاختراع وتسويق التكنولوجيا والمشاركين من طلبة الجامعة وأعضاء الهيئة التدريسية، وتمنى نقاشات علمية مفيدة للجميع تعزز الوعي نحو الإبتكار والتميز والإبداع لتطوير وتسويق التكنولوجيا ونقل الخبرة المعرفية للمجتمع، ضمن الرؤية الإستراتيجية نحو الريادة والتميز لجامعة الإمارات.

وأدار الندوة الدكتور محمد بن حوالة الحميري رئيس قسم براءات الاختراع وتسويق التكنولوجيا بالجامعة  ورحب بالمشاركين فيها وقدم شرحا عن حقوق الملكية الفكرية وضوابطها وكيفية تسويق التكنولوجيا ورؤية جامعة الإمارات ومبادراتها في تعزيز مجالات الإبداع والابتكار وتعزيز ثقافة التميز في الإبتكار مما يدعم القدرة التنافسية لجامعة الإمارات على الصعيدين الإقليمي والدولي من خلال مساعدة المخترعين في تسجيل براءات الاختراع وتسويق التكنولوجيا.

وقدم الدكتور جونثن فليمينج مؤسس صندوق أكسفورد المالي لتمويل مشاريع العلوم الحيوية  والمحاضر في جامعة ماشيسوتس بولاية بوسطن في الولايات المتحدة الأمريكية ، والخبير في حقوق الملكية الفكرية  محاضرة بعنوان تحويل الابتكارات التكنولوجية لمنتجات تجارية في صناعات الطاقة والمياه والتكنولوجيا الحيوية والإلكترونيات.

كما تحدث فيها عن كيفية تسويق الاختراعات ونقل التكنولوجيا من المختبر إلى منتجات صناعية.

وقد شارك في الجلسة الحوارية نخبة من الخبراء في الملكية الفكرية والقانون وتسويق التكنولوجيا وهم السيد نيكولاس لافافي من مكتب براءات الإختراع والتكنولوجيا- للتكنولوجيات الناشئة في الولايات المتحدة الأمريكية، والسيد جيمس كينيارد المحامي والخبير القانوني للملكية الفكرية وبراءات الإختراع من مكتب الخبير القانوني الدولي ماركس و كليرك العالمية في سنغافورة و الدكتور محمد الحميري رئيس قسم  براءات الاختراع وتسويق التكنولوجيا بجامعة الإمارات.

وقد شهدت الندوة تفاعلا كبيراً بين أعضاء الهيئة التدريسية للجامعة والطلاب مع الخبراء والمختصين وطرحت أسئلة علمية عميقة عن مستقبل تحويل الأفكار في هذه القطاعات إلى منتجات وتكنولوجيات وكيفية تسويقها والمنافسة وحقوق الملكية والأطر القانونية لتعزيز مبدأ  المنافسة وبحوث التطوير وكيفية دعم مبدأ الإفصاح عن الاختراع ، وقد تجاوب المحاضرين بشكل كبير مع استفسارات الطلاب والباحثين وأعضاء الهيئة التدريسية المشاركين في الندوة.

وكانت هذه الندوة برعاية شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدودة "أدكو" ومجلس أبوظبي للتعليم.