كرمت جريدة الإمارات اليوم سعادة المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي بجائزة شخصية شهر سبتمبر لمبادراته وإسهاماته الإنسانية والمجتمعية وذلك بمبنى البلدية بحضور سعادة ظاعن شاهين المدير التنفيذي لقطاع النشر بمؤسسة دبي للإعلام وسعادة سامي الريامي رئيس تحرير جريدة الإمارات اليوم وعدد من المسؤولين من الجهتين.

وأشاد الريامي بجهود بلدية دبي ودورها في طرح العديد من المبادرات الإنسانية وشاركت في دعم العديد من المبادرات التي لها أكبر الأثر في تقديم العديد من المبادرات الإنسانية المجتمعية وتعكس صورتها في دعم المجتمع والجائزة هي عبارة عن تكريم المجتمع للدائرة في تميزها في مبادراتها المجتمعية والإنسانية.

وعبر  لوتاه عن شكره وتقديره لهذه الجائزة مشيرا إلى أن بلدية دبي هدفها الأساسي من وراء هذه المبادرات هو خدمة المجتمع حيث تحرص على رعاية العديد من المشاريع والمبادرات الإنسانية التي تخدم المجتمع الذي تعيش فيه انطلاقا من مسؤوليتها تجاهه.

مشيرا إلى أن معظم مبادرات بلدية دبي المجتمعية والإنسانية في حد ذاتها تسلط الضوء على كثير من القضايا التي تتعلق بالمجتمع وتعبر عن أحواله حيث حرصت الدائرة على التركيز عليها وذلك من خلال المبادرة بإطلاقها وذلك في مختلف المجالات لتشجيع وحث الجميع  للمشاركة في إطلاق مثل هذه المبادرات الإنسانية، و بلدية دبي تحرص دائما على استمرارية دعمها المتواصل لهذه المبادرات، كما تحرص دائما على تعزيز مبادراتها بأفكار إبداعية وخلاقة ومتميزة وكان لها اثر طيب ومتميز واستحسان لدى أفراد المجتمع بمختلف شرائحه.

وأكد على أن هذه المبادرات والإنجازات التي حققتها الدائرة في مجال خدمة المجتمع لم تكن لتأتي لولا الدعم والتوجيه الحكيم الذي جاء من القيادة الرشيدة التي شجعت الكل للمزيد من العطاء في إطلاق المبادرات المجتمعية التي تسعد مختلف الشرائح المجتمعية وفي مختلف المجالات وكان لها من اثر طيب في التنافس وتعزيز المبادرات التي من شانها خدمة هذا الهدف وهذا التوجه.

وأثنى لوتاه على هذه اللفتة الطيبة التي قدمتها الإمارات اليوم والتي تضع على عاتقه حملا كبيرا يدفعه إلى المزيد من العطاء وتسليط الأنظار على الجهود المتميزة تجاه كل ما يدعم المجتمع ويقومون بإبراز دوره عبر منابرهم الإعلامية، معاهدا على أن بلدية دبي ستعمل على مواصلة مشوارها في هذا المجال من خلال الخروج بالعديد من المبادرات التي تخدم الجميع بمختلف الشرائح وفي شتى المجالات وصولا لأكبر الفئات والمجالات المتنوعة .

و يأتي تكريم مدير عام بلدية دبي واختيار ليكون شخصية شهر سبتمبر على مبادراته الإنسانية والمجتمعية منها مبادرات توعوية نظمتها ومبالغ مالية لمصلحة صندوق الفرج وجمعيات خيرية،   وتحظى  الجائزة برعاية سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي للإعلام.

يذكر أن مجلس إدارة الجائزة استعرض عددا من الأسماء المرشحة للجائزة واتفق على أن لوتاه يستحقها عن جدارة نظرا لدعمه المتواصل لجميع المبادرات المجتمعية في إمارة دبي ووقوفه خلف مساهمات بلدية دبي في العديد من الأنشطة المجتمعية ،

يذكر أن بلدية دبي شاركت في تنفيذ مراحل مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد ال مكتوم ولي عهد إمارة دبي رئيس المجلس التنفيذي الخاصة بتقديم الرعاية الصحية للعمال في الإمارة والتي قامت بتقديم العلاج لأكثر من 50 عامل في دبي بالتعاون مع كلية حمدان بن محمد وكلية مكتوم بن محمد وعيادات الأسنان في دبي .

وقد نظمت بلدية دبي عددا من المبادرات المجتمعية على مدى السنوات الماضية تحت إشراف مدير عام بلدية دبي منها التبرع بمبلغ مئة ألف درهم لمصلحة مبادرة صحيفة الإمارات اليوم وصندوق الفرج التابع لوزارة الداخلية لإطلاق سراح المعسرين بعد تسديد الالتزامات المالية المترتبة عليهم.

كما تبرعت البلدية بملغ 84 ألف درهم لمصلحة مبادرة جمعية بيت الخير لشراء عدد من السيارات وشاركت البلدية في رعاية مؤتمر المعرفية وكذلك رعاية طباعة كتاب رياضي بمبلغ 50 ألف وخلال العام الماضي شاركت بلدية دبي في عدد من المبادرات أهمها التبرع بالدم بالتعاون مع هيئة الصحة في دبي ونظمت البلدية خلال الأعوام الماضية العرس الجماعية لحكومة دبي تحت شعار افراح دبي.

وتمنح جريدة الإمارات اليوم جائزة شخصية الشهر منذ مطلع 2012 لإحدى الشخصيات المجتمعية والمبدعين والمتفوقين بهدف لفت الأنظار إلى المبادرين إنسانيا واجتماعية وتسليط الضوء على مكانتهم ودورهم في خدمة المجتمع.