تقام اليوم "الجمعة" مباريات الدور نصف النهائي لبطولة دبي الدولية لأساتذة البادل تنس، التي تقام برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، ويحتضنها مجمع ند الشبا بمشاركة أفضل لاعبي ولاعبات العالم.
وتنطلق الساعة الثانية مساء أولى مباريات الدور نصف النهائي للسيدات، تليها مباراة أخرى للسيدات أيضا بداية من الساعة الرابعة مساء، على أن تقام مباراتي الدور نصف النهائي للرجال الساعة السادسة والثامنة مساء على التوالي، علما أن الثنائيات التي تخوض هذه المباريات تحددت في ساعة متأخرة ليلة أمس (الخميس).
وشهدت البطولة أمس الأول (الأربعاء) ختام الدور الثاني للرجال حيث تفوق الثنائي الإسباني خوان بيتروف المصنف الثامن وزميله الأرجنتيني كارلوس جوتيريز المصنف السابع، على الثنائي الأرجنتيني فريدريكو كويليس المصنف 16 عالميا، وزميله الإسباني جوردي مونوز بياكساس المصنف 20 عالميا،، بمجموعتين دون رد، بواقع "7-6 و6-4”.
وتفوق الثنائي الإسباني أداي سانتانا فيريرو المصنف 17 عالميا، ومواطنه جيليرمو رودريجيز المصنف العاشر، على الثنائي الأرجنتيني جابرييل ريك وسيباستيان نيروني المصنفان 18 عالميا، من الفوز على الثنائي الإسباني ألفارو رودريجيز المصنف 39 عالميا، بمجموعتين دون رد، بواقع "7-6 و6-4”.

فيما ودع الثنائي الأرجنتيني جونزالو دياز المصنف 23 عالميا، والإسباني ماتياس نيكوليتي المصنف  37، على يد الثنائي الإسباني خوان دياز المصنف الخامس وزميله الأرجنتيني ماكسيميليانو سانشيز المصنف السادس، بالخسارة بمجموعتين دون رد، بواقع "3-6 و2-6”.
وتفوق الإسباني فرانشيسكو كومبان المصنف الثالث ومواطنه ماتياس دياز المصنف الرابع، على الثنائي الأرجنتيني أندريس بريتوس المصنف 59 عالميا، ومواطنه خافيير إيسكلانتي المصنف 34، بمجموعتين دون رد، بنتيجة "6-صفر و6-3”.

كما اختتمت منافسات الدور الثاني للسيدات أيضا، حيث كان الظهور الأول للتوأم الإسباني مايو ومابي سانشيز الايتو المصنفتان رقم واحد عالميا، واللتان حققتا الفوز على الثنائي الإسبانية انجيلا كانتين المصنفة 50، والأرجنتينية ليليان راموس المصنفة 57، بمجموعتين دون رد، بنتيجة "6-2 و6-1”.
ونجح الثنائي المكون الإسبانية جيما ترياي بونز والأرجنتينية باولا إيراجويبل المصنفتان 13 عالميا، من الفوز على الإسبانيتان نوريا كاماتشو المصنفة 32 عالميا ومارتا ريوز  المصنفة 33، بمجموعتين دون رد، بواقع "6-2 “ و"6-1”.
فيما خسرت الأرجنتينية أليسيا بيرل المصنفة 36 عالميا والإسبانية باتريسيا موراليس المصنفة 46، أمام الثنائي الإسباني لورينا دبي ليرا ونيلدا بريتو، بمجموعتين دون رد، بنتيجة "4-6 و3-6”.
ولم تخيب الأرجنتينية سيسيليا ريتير المصنفة الثامنة والإسبانية كارولينا نافارو المصنفة التاسعة، التوقعات، وتغلبتا على البرتغالية آنا كاترينا نوجويرا المصنفة 21 والإسبانية ساندرا كاماتشو المصنفة 19، بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة، بواقع "6-3، 4-6، 6-3”.
وتفوقت الإسبانية مارتا أورتيجا ولوسيا سانيز المصنفتان 11 عالميا، على الإسبانيتان نويلا ريتي المصنفة 20 وكارلا ميسا المصنفة 23، بمجموعتين دون رد، بنتيجة "6-4 و6-1”.
وحققت الإسبانيتان إليزابيث أرماس وباتريسيا للاجونو المصنفتان 5 عالميا، على الأرجنتينية كيليست باز المصنفة 29 والإسبانية سارة بيريز المصنفة 42، بمجموعتين دون رد، بواقع "6-صفر و6-1”.
فيما خسرت الإسبانيتان ألبا رومو وماريا سانشيز المصنفتان 17 عالميا، أمام الأرجنتينية كاتالينيا تينوريو المصنفة السابعة والإسبانية فيكتوريا إيجليسيس المصنف العاشرة، بمجموعتين دون رد، بواقع "3-6 و1-6”.
وتمكنت اللاعبتان الإسبانية مارتا ماريرو المصنفة الثالثة ومواطنتها أليخاندرا سالازار المصنف الرابعة، من الفوز على الإسبانية لوسيا جوميز المصنفة 25، وفيرونيكا سانشيز المصنفة 40، بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة، بنتيجة "6-3 و4-6 و6-صفر".


 


نجوم البطولة في ضيافة "برج خليفة"
قامت اللجنة المنظمة للبطولة، باصطحاب اللاعبين واللاعبات إلى برج خليفة في دبي، وذلك في إطار الجولات التي تقوم بها لتعريفهم بأبرز المعالم التي تزخر بها الدولة، ومنحهم الفرصة لقضاء أوقات ممتعة وتجربة غنية خلال تواجدهم هنا.
وجاءت زيارة برج خليفة في مقدمة الجولات التي تقوم بها اللجنة المنظمة، والتي ستتضمن أيضا اصطحابهم إلى مواقع أخرى على مدار أيام البطولة، للعمل على تعزيز جانب السياحة الرياضية من الحدث، خصوصا أن أعداد كبيرة منهم أصطحب أفراد من عائلته أو أصدقائه لحضور المنافسات في دبي، لتعزز البطولة من القيمة السياحية للمنافسات، خصوصا في ظل التغطية العالمية التي تحظى بها في أوروبا حاليا وتحديدا إسبانيا عبر مختلف وسائل الإعلام.
وتم منح اللاعبين المشاركين خوض تجربة القيام بالقفزة المثيرة من فوق نافورة دبي مول، في واحدة من المغامرات الجديدة التي تحظى برواج كبير حاليا، وشكلت تحديا مليئا بالمتعة للاعبين، فيما تم تناقل مقاطع الفيديو الخاصة بهم حول العالم.
وأكد شما العامري، رئيس لجنة التسويق والترويج في اللجنة المنظمة للبطولة، أن إقامة هذه النشاطات الترويجية والترويحية للاعبين، جاءت ضمن الخطة التي حددتها اللجنة المنظمة لتعزيز تجربة تواجد اللاعبين في دبي، والتعرف على المعالم المميزة التي تزخر بها دولتنا، وقالت: غالبية اللاعبين أرادوا الحضور والتعرف على برج خليفة نظرا للشهرة التي يمتلكها، لكننا رفعنا من درجة الإثارة وقدمنا لهم مفاجأة عبر القيام بمغامرة القفزة، التي لاقت تفاعلا كبيرا من اللاعبين، وتنافس للقيام بها".
وأوضحت العامري، أن برنامج الزيارات سيتضمن القيام بجولات أخرى، وسط تطلعات لتعزيز تجربة المشاركين، وجعلهم يستمتعون بالأجواء داخل وخارج الصالة، وتحويل المشاركة إلى تجربة متكاملة وفريدة من نوعها على كافة الأصعدة.


المرزوقي: ارتفاع المستوى الفني يزيد الحضور الجماهيري

حظيت البطولة بإقبال جماهيري متزايد طوال منافسات أمس الأول، وأوضح علي المرزوقي، رئيس اللجنة الفنية، أن انطلاق الأدوار الحاسمة التي تشهد مشاركة تواجد أفضل لاعبي ولاعبات العالم، جعلت مستوى المباريات التي تقام حاليا ذات نسق فني مرتفع ومتقارب للغاية، بما عزز من حضور الجماهير خصوصا من الجاليات المقيمة هنا التي تتابع هذه المنافسات، وترصد أصحاب التصنيف الأول بانتظار متابعة مبارياتهم.
فيما أكد أن زيادة أعداد الحضور الجماهيري جاء مع اقتراب عطلة نهاية الأسبوع، وقدرة عدد أكبر من العائلات على اصطحاب أطفالهم لمتابعة المنافسات والاستمتاع بالتجهيزات المقامة خارج الصالة وتحديدا قرية البطولة التي تضم العديد من المرافق والخدمات المجهزة وفق أفضل المعايير، مع وجود ملعب لتجربة لعب البادل تنس.
وأشار المرزوقي، إلى أن مواجهات آخر يومين في البطولة ستشهدان تقديم أفضل وأقوى عروض منافسات البادل تنس، وذلك مع الصراع المفتوح على اللقب بين كبار المصنفين، لتكون دبي شاهدة على مستوى فني راقي للعبة التي أعلنت عن نفسها بقوة على مستوى الدولة من خلال هذه البطولة.

 

السفير البرتغالي يشجع لاعبات بلاده
حضر أيمي ليتاو سفير البرتغال في الدولة، جانبا من منافسات البطولة أمس الأول، حيث التقى مع آنا كاترينا نوجويرا اللاعبة البرتغالية الوحيدة التي دخلت نادي المصنفات الـ50، على مستوى العالم في اللعبة، وعدد آخر من اللاعبات المشاركات في المنافسات، وذلك لتشجيعهم لتقديم أفضل المستويات في البطولة.
وتواجد السفير البرتغالي رفقة ابنته، حيث قامت اللجنة المنظمة باصطحابه في جولة في مرافق مجمع ند الشبا الرياضي، وقرية البطولة، إلى جانب تواجد في الصالة لحضور المباريات، حيث عبر عن إعجابه بالمستوى التنظيمي الباهر لهذه البطولة، وقال: لعبة البادل تنس تمتلك شعبية جيدة في البرتغال، ونجح عدد من اللاعبين واللاعبات من المنافسة في البطولات الماضية، وهي تتطور وتنمو عاما بعد عام، على الصعيد الشخصي قمت بممارستها عدة مرات، وأحاول دائما انتهاز الفرصة للعبها وتطوير مهاراتي فيها".
وقام السفير بمواساة مواطنته آنا كاترينا نوجويرا التي خسرت مواجهة دور الـ16، بد لقاء ماراثوني، وعبرت اللاعبة عن تقديرها لحضوره ومساندته لها في المدرجات، وقالت: متابعة السفير للمباراة يعني الكثير بالنسبة لي، ويعكس أهمية هذه اللعبة المتزايدة هنا بالإمارات، بالعادة أخوض مختلف المنافسات حول العالم دون أن يحضر ممثل رسمي من بلادي، لكن الأمر مختلف هنا، إنه يشكل حافز بالنسبة لي".