سيكون عشاق الرياضة في دولة الامارات العربية المتحدة على موعد مع الاثارة والتشويق عندما تستقبل مدينة دبي بطل الملاكمة العالمي ماني باكياو في أول زيارة له لدولة الإمارات العربية المتحدة، خلال يومي 6 و7 نوفمبر 2015.

وتأتي المفاجأة في ان الجماهير لن تشاهد البطل الشهير في حلبة الملاكمة، بل في ميدان كرة السلة حيث يقود فريقه ماهيندرا انفورسرز لاعباً ومدرباً في بطولة كأس الفلبين 2016 لكرة السلة التي ينظمها الاتحاد الفلبيني لكرة السلة بدبي.

وينظم هذا الحدث الكبير بواسطة شركة كليك ايفنت بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي وشركة دو للاتصالات، وتستضيفه صالة نادي الوصل الرياضي، بمشاركة ثلاثة فرق هي ماهيندرا انفورسرز، الاسكا آكس وبرانغي غينبرا والتي تعتبر من أفضل فرق كرة السلة في الدوري الفلبيني.

ويتوقع ان تجتذب مباريات البطولة أعداداً كبيرة من عشاق كرة السلة الفلبينية ومشجعي الفرق المشاركة، إضافة إلى محبي الملاكم الشهير الحاصل على 10 ألقاب عالمية، حيث خاض 65 نزالاً في حياته كسب منها 57، وأطلق عليه مجلس الملاكمة العالمي ورابطة كتاب الملاكمة الأمريكية لقب (ملاكم القرن) بعد تحقيقه لانجازات غير مسبوقة في مجال الملاكمة.

ويعتبر باكياو ثاني أعلى الرياضيين أجراً في العالم حسب تصنيف مجلة فوربس للعام 2015، بدخل سنوي يبلغ 160 ميلون دولار أمريكي، وهو مبلغ أكبر من دخل نجمي كرة القدم كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي مجتمعين.

ولا تقتصر شهرة باكياو في بلاده الفلبين على كونه رياضياً معروفاً، بل تمتد إلى مجالات اجتماعية وسياسية عديدة  حيث سبق له ان انتخب عضواً في البرلمان الفلبيني في العام 2010 واعيد انتخابه في العام 2013 إضافة إلى نشاطه في عالم الأعمال والتمثيل والموسيقى.

وأوضح ناصر أمان آل رحمة مدير إدارة الفعاليات الرياضية بمجلس دبي الرياضي ان زيارة الملاكم العالمي باكياو لدانة الدنيا تأتي امتداداً لنهج مدينة دبي في استقبال أبرز الأسماء في عالم الرياضة، واستضافة الأحداث الرياضية الكبيرة التي تعزز مكانة دبي الرياضية في العالم.

وقال"يسرنا في مجلس دبي الرياضي ان نشارك المسؤولين في شركة دو للاتصالات وشركة كليك افينت في تنظيم هذا الحدث الكبير الذي يعتبر سانحة طيبة لعشاق الملاكمة وكرة السلة على حد سواء، وللفلبينيين المقيمين في مدينة دبي، للاستمتاع بمتابعة المباريات ومشاهدة نجمهم المحبوب باكياو في ميدان آخر غير الذي اعتاد الظهور فيه".

وبدورها قالت هالة بدري نائب الرئيس التنفيذي للعلامة التجارية والاتصال في "دو": "تعمل (دو) بحماس من أجل اضافة بعد جديد للحياة للمجتمع الإماراتي. سنقوم بمفاجأة الجماهير في المنطقة هذا العام ليس من خلال جلب لاعبيهم وفرقهم المفضلين من عالم كرة السلة إلى دبي ل ، ولكن من خلال استضافة النجم باكياو نفسه. و سنستمر في دعم الأحداث الرياضية والأنشطة في دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف جمع أفراد المجتمع في فعليات محببة لهم ، و نحن اليوم نزيد سعادة أبناء الجالية الفلبينية من خلال جلب أبطالهم الرياضيين لهم".

وأضافت " نحن لسنا فقط مزودين خدمات لأفراد المجتمع  وإنما أصبحنا شركاء في صناعة حياة أفضل لجميع عملائنا ولجميع فئات المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة".

من جانبه أعرب كارلو زوزوبرادو مدير العمليات بشركة "كليك افينت" عن سعادته بتنظيم هذا الحدث الرياضي الفريد، مبيناً ان شركة "كليك افينت" انتهزت فرصة إقامة بطولة كأس الفلبين لكرة السلة ومشاركة الفريق الذي يدربه ويلعب له باكياو لتحضره إلى دبي في أول زيارة له إلى الشرق الأوسط.  

وقال"يملك باكياو شعبية كبيرة في أوساط الجماهير الفلبينية التي تعتبره بطلاً قومياً بعد ان رفع إسم بلاده في المحافل الدولية الرياضية، كما ستكون الزيارة فرصة  لباكياو الذي يتمتع بحضور قوي في ميدان السياسة الفلبينية للالتقاء بالناخبين من أبناء وطنه ".

وأضاف"هذه هي المرة الثانية التي نقوم فيها بتنظيم بطولة كأس الفلبين لكرة السلة في مدينة دبي، وقد وجدنا مساعدة كبيرة من كل المؤسسات الحكومية في دبي، وحصلنا على دعم مقدر من الرعاة والشركاء، إضافة إلى ما نجده من مساندة من الجمهور الشغوف بكل ما نقدمه من أحداث رياضية تحظى بحضور جماهيري مميز، يجعلنا نجتهد لنقدم في كل مرة جديداً يستحق المتابعة، والجديد في هذه المرة هو ظهور البطل العالمي باكياو في أول زيارة لمنطقة الشرق الأوسط".