إلتقط القمر الصناعي "دبي سات-2"، الذي يملكه ويديره "مركز محمد بن راشد للفضاء" صورة فضائية واضحة وعالية الدقة لقمر الأرض وهو في حال الإكتمال (بدر)، ما يعكس التقنيات العالية في تصميم هذا القمر الصناعي وحسن إداراته وتعدّد استخداماته. وقد تم التقاط الصورة للقمر البدر بزاوية ميل دورانية تبلغ 0 درجة وزاوية انحدار دورانية تبلغ 79.63 درجة.

وقال سعادة يوسف حمد الشيباني، مدير عام "مركز محمد بن راشد للفضاء": "لقد شكّل التقاط "دبي سات-2" صورة للقمر، المصمم في الأساس لإلتقاط صور فضائية لكوكب الأرض من الفضاء، إنجازاً جديداً يضاف الى "مركز محمد بن راشد للفضاء". ونحن فخرون بفريق المهندسين الذين يثبتون على التوالي قدراتهم الإبداعية والإبتكارية في تصميم واستخدامات هذا القمر الصناعي".

ويتيح "دبي سات-2" إلتقاط صور فضائية عالية الجودة وتزويدها للعديد من المؤسسات داخل دولة الإمارات العربية المتحدة ودولياً لاستخدامات التخطيط المدني، رسم الخرائط، رصد التغيرات البيئية، إدارة الكوارث سواء الطبيعية منها أو التي يتسبب بها الإنسان وغيرها. وتتميز الكاميرا الكهروبصرية التي جُهِّز بها هذا القمر بدقة تمييز مكاني عالية تصل إلى 1 متر و4 متر للتصوير بالأشعة المتعددة الأطياف (الملونة)، فيما عدد الصور التي يمكن تخزينها  يبلغ 512 صورة، بحجم 12كم x  12كم.

ويذكر أنه تم إطلاق "دبي سات-2" الى الفضاء  الخارجي عام 2013 من قاعدة "يازني" الروسية على متن الصاروخ "دنيبر" ليسير في مدار دائري متزامن مع الشمس على ارتفاع 600 كم عن سطح الأرض.