احتلت إمارة دبي الوجهة الأولى في الحجوزات الفندقية التي تمت عبر الموقع الالكتروني "بوك بيست ريت" الذي شهد إقبالاً كبيراً على الحجوزات تعدت 10 آلاف حجز فندقي خلال فترة العيد.

ويتميز بوك بيست ريت باهتمامه الكبير براحة المستخدمين لديه وتمكينهم بسهولة من اكتشاف العالم دون الحاجة إلى القلق حول العثور على الإقامة في فندق أحلامهم، من خلال تجربة حجز فندق تعتبر الأفضل والأسهل والأسرع والأكثر أمنا للحصول "بالتأكيد على أفضل سعر".

ووفقا للدكتور بشار الطراونة المدير العام في الموقع الالكتروني فقد شهد "بوك بيست ريت" المخصص لحجوزات الفنادق زيادة كبيرة في عدد الحجوزات في  الأيام الأخيرة من شهر رمضان المبارك من خلال موقعه الالكتروني على الانترنت وكذلك التطبيق الذي أطلقه الموقع مؤخراً للهواتف الذكية والأجهزة المحمولة.

ولفت الطراونة إلى أن تطبيق الحجوزات عبر الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة ساهم في زيادة الحجوزات عبر الموقع الالكتروني "بوك بيست ريت" لما يتيحه من سهولة الوصول إلى البيانات المختلف والحجز السريع بدقة عالية مبيناً أن 62 بالمائة من المسافرين يفضلون حجز الفنادق على الهواتف والأجهزة المحمولة .

وأطلق الموقع تطبيقه  مؤخرا الذي يعمل بشكل سلس وفائق على جميع الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية أنظمة تشغيل أندرويد، وأي أو أس وويندوز، حيث شهد استحسانا ملفتا من قبل المستخدمين لما يتميز به سهولة في التنزيل والاستخدام.

ويرجح الدكتور الطراونة زيادة الإقبال على إمارة دبي لما لديها من خدمات ومزايا هامة انعكست على مكانتها في الخريطة السياحية العالمية كواحدة من كبرى الوجهات العالمية السياحية وباتت مقصداً سياحياً لمختلف السياح من جميع دول العالم على اختلاف آجناسهم مؤكداً أهمية  الاجراءات التي تتخذها الإمارة في تعزيز برامج الدعم السياحي.

ويؤكد الطراونة ان نمو الحجوزات السياحية في إمارة دبي تتواءم ورؤية الإمارة في تطوير القطاع السياحي التي أطلقتها في العام 2013 للوصول إلى 20  مليون سائح مؤكداً أن الموقع الإلكتروني بوك بيست ريت يشهد اهتماماً كبيراً من قبل زاوره بالبيئة السياحية لإمارة دبي .

ووفقاً للبيانات الصادرة عن الموقع الالكتروني بوك بيست ريت فقد جاءت تركيا الوجهة الثانية في حجوزات السفر بينما احتلت مصر المرتبة الثالثة.

وتوقع الطراونة تزايد الإقبال على الحجوزات في دولة الإمارات العربية المتحدة كونها من أكثر الوجهات السياحية أمناً واستقراراً في المنطقة ولما تحتضنه من العديد من المشروعات السياحية الموجهة لمختلف الفئات العمرية والاجتماعية.

ونوه الطراونة إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام  تزخر بمنتج سياحي متميز عالمياً وبالعديد من المكتنزات السياحية والبيئية الفريدة لافتاً إلى سياحة الأعمال والمؤتمرات التي تنعكس ايجاباً على تزايد الحجوزات على مدار العام.