أطلقت الإدارة العامة للإقامة و شؤون الأجانب في دبي  برنامج إلكتروني لإدارة المخاطر ذا مستوى عالمي يخدم جميع الجهات و الأقسام و القطاعات في الإدارة ضمن خاصية التحول الإلكتروني و الحكومة الذكية و هذا النظام الذي يعنى في إدارة المخاطر يساعد في زيادة معايير RIMS  و هو نظام عالمي لقياس نضج منظومة المخاطر في الإدارة العامة.

و أكد سعادة اللواء محمد أحمد المري, مدير الإدارة العامة للإقامة و شؤون الأجانب في دبي أن إدارة المخاطرفي إقامة دبي هي الأولى من نوعها على مستوى الدولة التي تعتمد نظام RIMS.

وأضاف اللواء المري أن إدارة المخاطر تعمل على تطبيق السياسات و القوانين بشكل سليم يدعم التوجه الإستراتيجي للإدارة و يساهم في تحقيق الرؤية و الأهداف للإدارة.

و صرح اللواء المري أن جميع إنجازات إقامة  دبي هي نتيجة الدعم الدائم وتنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" راعي مسيرة التميز في الإمارة ومبدع رؤيتها القريبة ورؤاها البعيدة.

و دعا اللواء المري إلى ضرورة الإستفادة من عمليات تقييم وتحليل المخاطر وتصنيفها بشكل ينعكس على عملية اتخاذ القرارات المستقبلة في الإدارة ، بحيث تأخذ في الحسبان المخاطر التي يمكن أن تواجه أياً من مشروعاتها، الأمر الذي يسهّل على القائمين على المشروع تجاوزها.

و يترأس العميد حسين إبراهيم, مساعد مدير الإدارة العامة للإقامة و شؤون الأجانب في دبي لقطاع الدعم المؤسسي لجنة المخاطر المؤسسية  في إقامة دبي و التي تم تأسيسها بأمر من سعادة اللواء محمد أحمد المري عام 2009 و أعيدت هيكلتها عام 2014.

و أكد العميد حسين أن  لجنة المخاطر المؤسسية  تشرف على سياسة إدارة المخاطر في إقامة دبي المعتمدة من قبل المدير العام و تراجع تقارير المخاطر ذات المستوى العالي و تقييم المخاطر ذات الأبعاد الإستراتيجية و تعمل على تحديد المخاطر المتوقعة، ووضع الحلول العملية الفعالة لتخطيها، والإشراف على تطبيقها في كافة مواقع ومباني الإدارة ، شاملة جميع  القطاعات و الإدارات و الأقسام و الموظفين بما يضمن النمو المستمر للأعمال والخدمات في الإدارة، وتحقيق النجاح  ودعم وتعزيز الأداء المؤسسي.

و قال العميد حسين أن اللجنة وضعت من توجهاتها التحول الإلكتروني لأهميته حيث يدرس هذا البرنامج الإلكتروني تلقائيا درجة المخاطر و هو دقيق جدا يخدم لجنة المخاطر و التدقيق الداخلي و المدقق الخارجي و القطاعات و المنافذ و إستمرارية الأعمال و معايير الجودة.

وأضاف العميد حسين أن لجنة المخاطر هي لجنة رئيسية دائمة في الإدارة من أهدافها تطوير الموارد البشرية في مجال إدارة المخاطر.

و أضاف العميد حسين أن اللجنة تضع أيضا الخطط وقياس مؤشرات المخاطر، و تقوم على متابعتها من جميع الجهات ذات العلاقة بالإدارة داخلياً وخارجياً، متبعة خطوات نوعية لضمان نجاح العمل ومواصلة النمو، والتوسع في النجاحات التي حققتها الإدارة خلال الفترات السابقة.

و أشار العميد حسين  على أهمية تطبيق منهجية إدارة المخاطر في كل عملياتها، بهدف استخلاص العبر والدروس من أي مخاطر تواجهها، بما يدعم قدرتها على الحد من تأثيرها مستقبلاً عند إعداد خططها الاستراتيجية والتشغيلية، والتنبؤ بالتحديات المستقبلية، ليمكنها التعامل معها بشكل أكثر إيجابية.

علما بأن لدى إقامة دبيكوادر وطنية متخصصة  يحملون في إدارة المخاطر و إدارة التدقيق الداخلي و المخاطر و أصبح لإدارة المخاطر هيكل و تتعامل مع جميع القطاعات و اللجنة تدير المخاطر و إدارة التدقيق تقوم بعمليات التدقيق منهم الملازم أول محمد يوسف المري, رئيس قسم تقييم المخاطر في إدارة التدقيق الداخلي و المخاطر الذي أشار إلى أن لجنة المخاطر المؤسسية تشرف على المنظومة كاملة و تعتبر إدارة التدقيق الداخلي جزء من هذه المنظومة.

و قال الملازم أول محمد يوسف المري أن هناك منظومة جديدة في إدارة المخاطر متبعة حسب معايير عالمية و نحن أعضاء في IIA منظمة الحوكمة العالمية و تعتمد إقامة دبي المعايير العالمة IR Marketing Model و ذلك في قياس نضج المخاطر المؤسسية.