صدر العدد الجديد من فصلية "راشد" بثوبها الإخراجي والتحريري الجديد باللغتين العربية والإنجليزية في 120 صفحة، حيث تضمن العدد افتتاحية العدد بقلم السيدة مريم عثمان المدير العام بعنوان: "دبي.. مدينة صديقة للمعاقين"، وإضاءة على فعاليات مركز راشد للمعاقين خلال الربع الأخير من العام الفائت مثل احتفالات اليوم الوطني ويوم العلم وزيارات النجوم للمركز، كما تضمن العدد موضوعات ثقافية ومقالات تخدم قضايا الطفولة والإعاقة.

كما اشتمل العدد على تقارير خاصة وحوارات مع شخصيات، وألقى الضوء على توسيع قاعدة مجلس إدارة مركز راشد، حيث تم ضم 8 أعضاء جدداً إلى المجلس برئاسة سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم من بينهم جورج بشارة، هارون العلماء، د. محمد الزرعوني، محمد عبدالجليل مصبح، عبدالرحيم الزرعوني، محمد باقر، وأكدت السيدة مريم عثمان أن خطة محكمة قد وضعت لتطوير المجلة وموقعها الإلكتروني وزيادة انتشارها وتوزيعها للوصول إلى مختلف الدوائر والمؤسسات والشركات الكبرى، ما يسهم في التعريف برسالة المركز وتعميق الوعي المجتمعي بقضايا المعاقين.