سلطت المحاضرة المجتمعية الـ 7 لمجموعة عمل الإمارات للبيئة لهذا العام و 172 في تاريخها  الضوء على مبادرات كفاءة الطاقة وتحدياتها، ولتكون بذلك 4 من محاضرات المجموعة لهذا العام قد تناولت مختلف قضايا كفاءة استخدام الطاقة في الإمارات، وتهدف هذه المحاضرات إلى تثقيف الحضور وبناء الوعي حول مختلف قضايا البيئية والاستدامة ذات الصلة.

وقال السيد عبد العزيز عبد الرحمن المدفع نائب رئيس المجموعة خلال إفتتاحه المحاضرة في قاعة القبة - جمارك دبي إن هذه المحاضرة تمكننا من فهم القضايا والتحديات والفرص المتعلقة بمسألة الحفاظ على الطاقة، والحد من انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون وحماية البيئة، حيث تقدم لمحة عن التطورات والإنجازات وتوفر لنا فرصة لاكتساب نظرة ثاقبة على مختلف المبادرات التي وضعتها الحكومة و موقف دولة الإمارات العربية المتحدة كمركز عالمي لكفاءة الطاقة والطاقة المتجددة والاستدامة وحماية البيئة في قطاع الطاقة.

كما سلط الضوء على مختلف أنشطة ومبادرات المجموعة خلال الشهر الماضي، مطلعاً الحضور على أجندة الفعاليات المستقبلية للمجموعة من حملة تجميع علب الألمنيوم في أكتوبر، ورشة عمل الطلبة ومسابقة الخطابة البيئية للجامعات و الكليات في نوفمبر و ختاماً بحملة تنظيف الامارات في دسيمبر.

قدم المحاضرة السيد فيصل علي راشد، مدير إدارة الطلب على الطاقة في المجلس الأعلى للطاقة في دبي وصاحب الخبرة الطويلة في نظم إدارة الطاقة والامدادات والطلب في المنشآت الصناعية وفي قطاعات النفط والغاز والطاقة والمياه.

وحظيت المحاضرة بدعم جمارك دبي، وشركة أبيلا وشركاه التي قامت بتوفير خدمات تقديم الطعام للحاضرين وكريستال غاليري التي قدمت الدرع التذكاري للمتحدثين والهيئات الداعمة.