أعلنت "أفايا"، المزود العالمي الرائد لحلول التواصل بين العملاء وفرق عمل المؤسسات، عن تعيين نضال أبولطيف رئيساً للشركة في أسواق أوروبا، والشرق الأوسط، وأفريقيا، وآسيا المحيط الهادئ، حيث سيتولى من خلال منصبه الجديد قيادة جهود "أفايا" لابتكار حلول تلبي احتياجات العملاء وتضع مصالحهم في المقام الأول، وإدارة نهجها القائم على تقديم حلول توفر أفضل النتائج التي يبحث عنها العملاء، ودعم مساعيهم لتحقيق تحول رقمي سلس وفعال. وسيعمل أبولطيف على تولي منصبه الجديد من المقر الرئيسي لـ"أفايا" في إمارة دبي، وتمتد صلاحياته على مساحة جغرافية كبرى تغطي أكثر من نصف الكرة الأرضية.

ومنذ انضمام نضال أبولطيف إلى "أفايا" في عام 2003 كرئيسٍ لفريق المبيعات الإقليمية في الشرق الاوسط، وبدأ مسيرته المهنية من خلال بناء فريق قادر على تغطية مختلف المتطلبات السوقية، واستطاع أن يلعب دوراً محورياً في توسع الشركة ضمن مختلف أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا. كما ساعد في قيادة مساعي "أفايا" لتدشين عددٍ من التقنيات والحلول الجديدة والمبتكرة لدعم عمليات التحول الرقمي للعديد من المؤسسات العامة والخاصة في المنطقة.

وفي عام 2014، وقع الاختيار على نضال أبولطيف ليقود أعمال شركة "أفايا" في أسواق النمو العالمية، والتي تشمل دول الصين، وروسيا ورابطة الدول المستقلة، والهند، ودول اتحاد جنوب آسيا، إضافة إلى أفريقيا، وتركيا، والشرق الأوسط. ومنذ تسلمه هذا المنصب، نجح نضال في مضاعفة نمو أعمال "أفايا" خلال السنة المالية 2014، مسجلاً مستويات أداءٍ مرتفعة.

واستطاع أبو لطيف من خلال مسيرته مع أفايا خلال الأعوام المنصرمة في جذب العديد من استثمارات الشركة للمنطقة، من خلال تأسيس مركز الشركة الاقليمي في دبي، وعقد مؤتمرات الشركة عالما واقليميا في عدد من مدنها، مستقطبا صناع القرار في القطاع العام والخاص من آسيا وافريقيا والصين وروسيا الى المنطقة. ولعب أبو لطيف دورا محوريا في اطلاق  "المجموعة الدولية لمستخدمي ’أفايا‘ والتي تهدف الى ضمان حصول مستخدمي حلول ’أفايا‘ على منصة دعم وتأييد راسخة ضمن الشركة، اضافة الى إحداث تحوّل إيجابي في طريقة تفكير المهندسين والخبراء الذين يقومون بتصميم التكنولوجيا  في افايا بما يتناسب مع احتياجات المنطقة.

وتعليقاً على هذه الخطوة، قال بيير بول آلارد، النائب الأول للرئيس للمبيعات العالمية ورئيس العمليات العالمية في "أفايا": "يمتلك نضال أبولطيف سجلاً حافلاً بالإنجازات، حيث حقق خلال مسيرته المهنية مع ’أفايا‘ نجاحات كبيرة في العمل جنباً إلى جنب مع مختلف فرق العمل في مختلف الأسواق، كما أثبت شغفاً كبيراً في تحقيق الأفضل دائماً من خلال مساعدة الحكومات والمؤسسات في اعتماد أفضل التقنيات الشبكية وبالتالي تطوير أسلوب حياة البشر. أنا واثق تماماً بأن خبرة وكفاءة نضال أبو لطيف ستعود بالكثير من الفائدة على البيئة السوقية في المنطقة، والتي يعد ثابتها الوحيد هو التغير؛ وهذا ما نتوقعه منه كرئيسٍ لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا المحيط الهادئ. لقد تمكن أبو لطيف مع فريق عمله المتمرس من بناء ثقافة تواصل فريدة من نوعها في التعامل مع العملاء، والشركاء والموظفين. ويوفر هذا التفاعل الشخصي عالي المستوى مع العملاء قيمة ممتازة على صعيد العمل، كما يفضي إلى زيادة الطلب على حلول ’أفايا‘ في السوق".

من جانبه قال نضال أبو لطيف، رئيس "أفايا" في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا المحيط الهادئ: "تشكل ردود الأفعال الإيجابية التي نتلقاها دائماً من عملائنا الحافز الأكبر لدفعنا لمواصلة العمل والنجاح في مسيرتنا. إن وجود مؤسسة تركز على العملاء وتعتمد بشكل كلي على بناء الحلول وتقديم الخدمات التي تقدم النتائج المرجوة من قبل عملائنا. نهدف دائماً لأن نصبح مؤسسة تركز على تقديم الأفضل لعملائها، الأمر الذي يتطلب منا توفير حلولٍ وخدماتٍ مصممة خصيصاً لتلبية هذه المتطلبات. إن هذا الهدف يحتم علينا إيجاد فريق يتفهم التحديات التي تواجه العملاء في الحاضر والمستقبل، ويمتلك عناصر الخبرة والابتكار اللازمة لبناء الحلول التي توصلنا إلى نتائج على أعلى درجات الكفاءة".